AlexaMetrics "شاهد" لحظة اغتيال "صلاح العراقي" وآخر ما نطق به ومقاطع صادمة أشعلت العراق غضبا | وطن يغرد خارج السرب
صلاح العراقي

“شاهد” لحظة اغتيال “صلاح العراقي” وآخر ما نطق به ومقاطع صادمة أشعلت العراق غضبا

سادت مواقع التواصل الاجتماعي في العراق موجة من الحزن والغضب الكبيرين، عقب اغتيال الناشط العراقي البارز “صلاح العراقي”.

 

وفارق صلاح العراقي الحياة بعد تعرضه لإطلاق نار من مجهولين يوم أمس ،الثلاثاء، في منطقة بغداد الجديدة في العاصمة العراقية بغداد.

 

ودشن المغردون وسماً بعنوان “#صلاح_العراقي”، نشروا عليه مقاطع فيديو عديدة توثق بعضاً من الأحداث التي جرت عقب عملية إطلاق النار على العراقي.

 

ومنها المقطع الأول الذي رصدته (وطن) والذي سجّل لحظة إصابة الناشط صلاح العراقي، وخلال مفارقته للحياة، وقوله ما نصّه: “لبيك يا عراق، لبيك يا شهيد، يا شعبنا العراقي إذا ضليتو نايمين، إحنا راح نموت بكرامة وانتو رح تعيشون بذلة”.

 

 

فيما وثق مقطع آخر حديث أحد النشطاء الغاضبين بما نصّه :”مراكز المساج يحطولها عشر دوريات أما احنا أبنائنا يومياً يوقعون، هذا صلاح يا دولة، يا كاظمي إطلع شوف، صلاح يموت، ليش تقتلون النشطاء، انتو شنو بالبلد، كلكم مرتزقة ومو وطنيين، وحسبنا الله ونعم الوكيل، ووالله دمك يا صلاح ما رح يروح”.

 

https://twitter.com/H_Sevilla_89/status/1338931938397220866

 

كما ظهر أحد العراقيين في مقطع آخر يقول: “هدم الكعبة أهون على الله من إراقة دم مسلم، من أنتم تقتلون هؤلاء الشباب، وأنتم إلى مزبلة التاريخ، وهذا الطفل اليتيم شو تقول له ليش قتلتم أبوه”.

 

 

وكانت مصادر أمنية عراقية أكدت أمس الثلاثاء، قيام عدد من المسلحين بإطلاق 5 رصاصات على جسد الناشط المدني البارز في بغداد صلاح العراقي.

 

ويعتبر العراقي أحد أبرز الوجوه الشبابية في احتجاجات ساحة التحرير في العاصمة العراقية بغداد.

 

ويأتي الاغتيال بعد يوم واحد من اختطاف ناشط في بغداد يدعى عباس الربيعي، وتعذيبه لعدة ساعات ثم رميه على جانب طريق عام شرقي بغداد.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *