AlexaMetrics هذا هو موقف جبهة البوليساريو من اقتياد ملك المغرب محمد السادس الى حظيرة المطبعين | وطن
ملك المغرب محمد السادس مع حاخام اسرائيلي

هذا هو موقف جبهة البوليساريو من اقتياد ملك المغرب محمد السادس الى حظيرة المطبعين

في أول تعليق لها على انبطاح ملك المغرب محمد السادس للتطبيع مع إسرائيل مقابل اعتراف الولايات المتحدة بالسيادة المغربية على الصحراء الغربية، عبرت جبهة البوليساريو عن أسفها للقرار الذي أعلنه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الخميس.

وقال ممثل الجبهة في أوروبا، والتي تطالب باستقلال الصحراء الغربية، إن البوليساريو تأسف بشدة لقرار الولايات المتحدة الاعتراف بسيادة المغرب على المنطقة، مشيراً إلى أن القرار الأمريكي غريب لكنه ليس مفاجئاً.

وأوضح أن القرار لن يغير قيد أنملة من حقيقة الصراع ومن حق شعب الصحراء الغربية في تقرير المصير، متابعاً: “البوليساريو ستواصل الكفاح”.

يأتي ذلك رداً على إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مساء الخميس، والذي أكد فيه أنه وقع إعلانا يعترف بالسيادة المغربية على الصحراء الغربية، قائلاً: “لقد وقعت اليوم إعلانا يعترف بالسيادة المغربية على الصحراء الغربية”.

وأضاف ترامب، أن “اقتراح المغرب الجاد والواقعي للحكم الذاتي هو الأساس الوحيد لحل عادل ودائم لتحقيق السلام الدائم والازدهار!.

وتابع: “لقد اعترف المغرب بالولايات المتحدة عام 1777.. ومن ثم فمن المناسب أن نعترف بسيادتهم على الصحراء الغربية”.

الجدير ذكره، أن الأمم المتحدة ترعى منذ عقود جهوداً لإيجاد حل سياسي متوافق عليه ينهي هذا النزاع، حيث مدد مجلس الأمن في قرار جديد نهاية أكتوبر مهمة بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية “مينورسو” لعام آخر.

وفي 13 نوفمبر، أعلنت السلطات المغربية أنها قررت التحرك عسكريا لمواجهة ما قالت إنه استفزازات ميليشيا البوليساريو الخطيرة، وهو ما اعتبرته البوليسايو خرقا ينسف نهائيا اتفاق وقف النار الموقع في العام 1991.

الجدير ذكره، أن جبهة البوليساريو تسعى لقيام دولة مستقلة تحت اسم “الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية” في منطقة الصحراء منذ السبعينات من القرن الماضي، حيث لم يتم تسوية النزاع بين جبهة البوليساريو والمغرب بشكل نهائي حتى الآن.

 

اقرأ أيضا: محمد السادس استجاب لـ”وسوسة الشيطان” ابن زايد.. ترامب يفجر مفاجأة صادمة “فهل خلع ملك المغرب سرواله؟”

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا

تعليقات:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *