AlexaMetrics ابن سلمان أطلق خالد الزعتر لمهاجمة أمريكا بعد أن وضع البيض كله في سلة ترامب وهذا ما قاله | وطن
محمد بن سلمان أكبر الخاسرين من رحيل ترامب عن البيت الأبيض

ابن سلمان أطلق “طويل اللسان” لمهاجمة أمريكا بعد أن وضع البيض كله في سلة ترامب وهذا ما قاله عن الإدارة الامريكية

يبدو أن فوز المرشح الديمقراطي جو بايدن في الانتخابات الأمريكية، قد أصابت رجال ولي العهد السعودي “المطبلين” بالجنون، ودفعتهم لمهاجمة الرئيس الامريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب الذي كلفهم الكثير في السنوات الاربع الماضية بعد أن حلب الرياض ومن خلفها أبوظبي.

 

وأطلق محمد بن سلمان، صبيه المطبل خالد الزعتر “طويل اللسان” للنباح فقال في تغريدة رصدتها “وطن”، “لن يكون ترامب افضل من أوباما، وكذلك لن يكون جو بايدن أفضل من ترامب”.

 

وأضاف خالد الزعتر: “السياسة الأمريكية تعمل من أجل مصلحتها. ومن الخطأ التعويل على إدارة ترامب او إدارة جو بايدن لأنه لا أحد سيعمل لمصلحة المنطقة العربية”.

 

رواد مواقع التواصل الاجتماعي سخروا من هرولة خالد الزعتر ومشغليه على إرضاء الولايات المتحدة. معتبرين أن واشنطن تهتم بمصالحها الشخصية أكثر من أي أمر آخر، ولا يوجد لها حليف حقيقي سوى إسرائيل.

https://twitter.com/AbdAlra21353196/status/1331521280928083968

 

اقرأ أيضا: هل يوجد في السعودية والإمارات من يمكنه الرد على هذه التساؤلات “المحرجة” لأكاديمي عُماني بارز؟

الجدير ذكره، أن الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب، وافق على بدء إجراءات نقل السلطة للرئيس المنتخب جو بايدن، مع التشديد على انه سيمضى قدما في معركته القانونية أمام المحاكم.

 

من جهته رحب فريق بايدن بقرار ترامب واعتبرها خطوة ضرورية لضمان انتقال سلس للسلطة.

 

وكانت مديرة وكالة الخدمات العامة أكدت أن الرئيس المنتخب جو بايدن ونائبة الرئيس المنتخبة كامالا هاريس هما الفائزان الواضحان في الانتخابات مما يوفر للإدارة المقبلة الموارد والدعم اللازمين لحصول انتقال سلس وسلمي للسلطة.

 

وجاء ذلك بعدما سمح ترامب لإدارة الخدمات العامة وهي إدارة مستقلة ببدء العمل مع الفريق
الانتقالي للرئيس المنتخب متعهدا في الوقت ذاته بمواصلة طعنه على نتائج الانتخابات.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *