21 عضوا عمانيا صوتوا لعلنية جلسة الشورى مع وزيري المالية والاقتصاد ونائب يكشف ما وراء الكواليس

0

علق النائب بمجلس الشورى العُماني ، على الجدل الدائر بشأن قرار مجلس الشورى في سلطنة عمان، والذي قضى بأن تكون العامة للسلطنة سرية.

 

وفي هذا السياق قال حميد الناصري في تغريدة له بتويتر رصدتها (وطن) إنه تلقى رسائل عتاب ومعاتبة على خلفية القائمة المتداولة على وسائل التواصل الاجتماعي حول تصويت الـ21 عضو لعلنية جلسة الشورى يوم أمس مع وزيري المالية والاقتصاد.

 

 

وتابع موضحا:” والحقيقة أنها قائمة غير دقيقة في كتابة الأسماء وصحتها فقط في عدد المصوتين، وأنا شخصيا مصوت على عقد جلسة علنية وضد السرية.”

 

ويشار إلى أنه أمس الاثنين، استمع ، إلى بياني وزيرا المالية سلطان الحبسي، والاقتصاد سعيد الصقري؛ حول مشروع الميزانية العامة للدولة للسنة المالية 2021، ومشروع خطة التنمية الخمسية العاشرة 2021 -2025.

 

وبحسب صحيفة “الرؤية” العمانية، أكد البيانان على أهمية الاستدامة المالية للميزانية العامة للدولة، والتنويه إلى أن انخفاض إيرادات الدولة كان بفعل انخفاض أسعار النفط، والآثار الاقتصادية الناتجة عن تفشي وباء كورونا المستجد “كوفيد-19”.

 

وتم التأكيد على مراعاة الميزانية العامة للدولة 2021 تلبية الخدمات الأساسية في مجالي التعليم والصحة؛ وتمت الإشارة إلى أن التوظيف سيكون بحسب توفر الإمكانات المالية وحاجة الجهات الحكومية إلى ذلك.

 

وكان الكاتب العُماني، ، انتقد قرار مجلس الشورى في سلطنة عمان والذي قضى بأن تكون جلسة الموازنة العامة للسلطنة سرية، متسائلاً: “أين شفافية المجلس في مثل هذا القرار؟”.

 

وقال البوسعيدي، في تغريدة رصدتها “وطن”: “لماذا صوت أكثر أعضاء مجلس الشورى على سرية جلسة الموازنة العامة للدولة؟! أين الشفافية ؟!”.

 

وأضاف محمد البوسعيدي: “الجواب: نحن ندفع ضريبة اختيارنا لكثير من الأعضاء المبني على القرابة والقبلية والمصلحة”.

 

من جانبه صرح يعقوب الحارثي نائب رئيس مجلس الشورى لإذاعة “هلا اف ام” المحلية بخصوص هذا الأمر قائلا: ” اقولك في البدء والخاتمة ، لا يوجد أي مبرر لإن تكون جلسة مناقشة الميزانية سرية و21 عضو فقط صوتوا لعلنية الجلسة”

اقرأ أيضا: “عُمان دولة وليست شركة”.. أجرأ تصريحات لأكاديمي عماني عن الوضع الداخلي للسلطنة وهذا ما قاله

 

هذا وشهدت جلسة الأمس التي أثير الجدل حولها إلقاء بيان عاجل لرئيس لجنة التربية والتعليم والبحث العلمي، جمال العبري، تحدث خلاله عن تحديات التعليم المدمج والتعلم عن بعد في ظل وباء “كوفيد-19″، وأثرها على التعليم.

 

وأشار العبري إلى جملة من الصعوبات التي تواجه قطاع التعليم، والتي من ضمنها ضعف شبكات الإنترنت، والضغط الكبير على المنصات التعليمية.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More