“جاء يُكحلها فعماها”.. “شاهد” ماذا فعل محمد رمضان حتى يغسل “عاره” بعدما ظهر في أحضان مطرب إسرائيلي بدبي

0

في أول رد رسمي له على صورته التي جمعته مع المطرب الإسرائيلي عومير آدام في بالإمارات، أكد الفنان المصري أنه لم يكن يعرف هوية الشخص الذي التقط الصورة معه.

 

ونشر محمد رمضان فيديو عبر “تويتر” يجمعه بأحد مُعجبيه من فلسطين، وعلق قائلاً: “لا أسأل عن بلد الذي يتصور معي إلا إذا قال لي ذلك بنفسه، وهاهو فيديو في نفس المكان ونفس الوقت مع ”.

وتابع رمضان: “أوجه بالفيديو تحية للشعب الفلسطيني الشقيق، تجاهل البعض لهذا الفيديو يؤكد أن القصد ليس القضية الفلسطينية، ولكن قضيتهم الحقيقية هي المحاولة الـ1000 لإيقاف نجاحي وشعبيتي”.

 

ورفض رواد مواقع التواصل الاجتماعي تصديق “تبريرات” محمد رمضان ورأوا أن قيامه بالتصوير مع شاب فلسطيني ماهي إلا محاولة فاشلة لتنظيف صفحته، مؤكدين أن الفرق بين تصوير الفيديوهين 10 ساعات على الأقل.

 

 

كما رأى آخرون أنه يُقزم القضية الفلسطينية حين يتهم الآخرون بمحاولة إفشاله باستغلالها وكأنه “محور الكون” وأهم من قضية الشرفاء الأولى، وأنه مُستعد لفعل ما هو أدهى من ذلك من أجل النقود والإقامة الذهبية.

 

شاهد أيضا: “شاهد” فتاة لم تُصدّق أن محمد رمضان أمامها فارتمت في احضانه وهذا ما حصل!

 

وفي سياق متصل، أكد نقيب المهن التمثيلية المصرية، أشرف زكي، خلال مداخله هاتفية مع إحدى البرامج التلفزيونية المصرية، أنه تواصل مع محمد رمضان، ونفى الأخير معرفته بالفنان الإسرائيلي قائلا: “أقسم بالله ما أعرف ده مين، كنت في بلد عربي والتقطت هذه الصورة”.

 

وتابع زكي: “رمضان أخبرني أنه لم يكن يعرف أن الشخص الذي التقط معه الصورة إسرائيلي، ولا أعتقد أن ذكاء محمد رمضان سيخونه، محمد مش بالغباء ده عشان يتصور مع إسرائيلي”.

 

وأشار زكي إلى أن نقابة الفنانين ستقوم باستدعاء رمضان من أجل التحقيق في الواقعة.

 

وكان المغرد الإماراتي المتصهين المقرب من ، قد نشر صورة أثارت جدلا واسعا أظهرت الفنان المصري محمد رمضان، برفقة المطرب الإسرائيلي المعروف عومير آدم في دبي.

 

ووفق الصورة التي نشرها حمد المزروعي ثم قام بحذفها، على حسابه الرسمي بتويتر ورصدتها (وطن) فقد ظهر محمد رمضان وهو يحتضن عومير آدم والمزروعي يقف بجانبهما.

 

 

وأحدثت صورة محمد رمضان موجة غضب واسعة بين النشطاء الذين رفضوا تزيين التطبيع وتحبيب الشعوب إليه بمثل هذه الأفعال الخبيثة، والاعتماد على المشاهير من قبل حكام الإمارات في هذا الشأن.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.