“شاهد” ما فعله أردوغان في تركيا تقديرا لـ عُمان والسلطان هيثم بن طارق ولا عزاء لـ”أرامل أبو إيفانكا”

6

أقدمت على لفتة طيبة تجاه سلطنة عمان وسلطانها ، في اليوم الوطني الـ50 للسلطنة والذي يوافق 18/11 من كل عام، ما يدل على عمق العلاقات بين تركيا وعُمان والتوافق بين سلطانها والرئيس التركي على عكس علاقة أردوغان المتوترة بالسعودية والإمارات.

 

وبحسب ما نشرته السفارة العمانية في ، عبر صفحتها الرسمية في تويتر، فقط ظهر برج “أتاتورك” الشهير في تركيا متوشحًا بألوان العلم العمًاني بمناسبة العيد الوطني الخمسين للسلطنة.

 

 

وكتبت السفارة في تغريدتها التي رصدتها (وطن) ما نصه: “برج أتاتورك “ATAKULE ” يتوشح بالوان العلم العُماني مُتمنطقاً تهنئة الجمهورية التركية لسلطنة عُمان قيادةً وشعباً بمناسبة العيد الوطني الخمسون للنهضة المجيد”.

 

وتتمتع السلطنة بعلاقات قوية مع تركيا أسس لها السلطان الراحل ، وشملت هذه العلاقات التعاون على كافات المستويات سواء الاقتصادية أو العسكرية.

 

وفي الثامن عشر من نوفمبر من كل عام تحتفل سلطنة عمان بعيدها الوطني، غير انّ ما يميز هذا العام هو احتفال العمانيين بالمناسبة في ظلّ غياب السلطان الراحل قابوس بن سعيد “باني نهضة عمان”.

اقرأ أيضا: كتاب عن سلطان عُمان الراحل قابوس بن سعيد يكشف بعض الجوانب الخفية بحياته في 580 صفحة

وألقى السلطان هيثم بن طارق الأربعاء، خطاباً بمناسبة العيد الوطني الخمسين.

 

وقال السلطان هيثم إن عُمان تمكنت من تجاوز التحديات التي مرت بها خلال العقود الماضية بحكمة سلطانها الراحل وتضحيات ابناءها.

 

وأكد أنّ استكمال ترسيخ قواعد دولة المؤسسات والقانون ستكون من ثوابت المرحلة القادمة.

 

وأضاف السلطان هيثم: “عملنا على تطوير الجهاز الاداري الدولة واعادة تشكيل مجلس الوزراء لتعزيز الاداء الحكومي والعمل مستمر في مراجعة الجوانب التشريعية وتطوير أدوات المحاسبة والمساءلة”.

 

وقال: “سرعت الازمة الحالية التي يمر بها العالم من تسريع وتيرة التقنية والتحول الرقمي”.

 

وشدد السلطان هيثم على أن الغاية من الاجراءات التي اتخذتها الدولة في سبيل تخفيض الاتفاق والعجز العام هدفه تحقيق الاستدامة المالية للدولة.

 

وقال إن خطة التوازن المالي التي اتخذتها الحكومة ستكون كافية لأخذ الدولة إلى بر الأمان.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
6 تعليقات
  1. محمد يقول

    تاكد يا صاحب المقال أن سياسة السلطنه ثابته وليست على حساب أي دوله ومهما حاول الفكر الاخواني التملق فالقيادة العمانيه بنهجها التي تبنته لا تعطي المجال للايديولجيات أي مفردة في قاموسها وليست الدولة الوحيدة التي اقدمت على اظهار الفرح بمناسبة يوم النهضة المباركة فدولة الكويت ودبي ايضا شاركت السلطنه في بهجتها

  2. هزاب يقول

    برج خليفة اعلى مبنى في العالم احتفل بالعيد المسقطي ! ونشر في وسائل اعلام عمانية1 ما العجب إذن؟ وكيف فاتكم الخبر ! ومع كل حركة للدولة الجارة تنقلون خبر أنه ضد مسقط عمتن1 لماذا لم تنشروا خبر احتفاء الجارة بمسقط عمان ؟ هععععععععععع! تركيا مسقط عمان ! لا رابط بينهم تركيا بلد صناعي وقوة سابقة ودولة خلافة مسقط عمان بلد محتل من بريطانيا ! خخخخخخخ

  3. مجهول يقول

    ما على الذيب من ضريط الجعيد
    روح هر نته وربعك هزاب
    انت مجرد خادم في الإمارات وعمان أشرف من شكلك

  4. غريب يقول

    هزاب يهر من الغيض مره يذم تركيا ومره يمدحها على حسب عقليته المريضة تركيا وعمان أشرف منك هزاب

  5. أمير الخليج يقول

    كم يطربنا نباحك يا هزاب سوف تبقى في نظرنا جرو وخادم وموالي للصهاينه

  6. هزاب يقول

    صاحب المداخلة رقم 4 هل يمكن أن تأتي بمداخلتي أمدح فيها تركيا؟ المدح والتملق تركنا لكم ! ربما اصاب العشى الليلي وتفسر النقد مدح! خخخخخخخخ! وكل من لم يمدح مسقط عمان يجب منعه من التعليق1 حسب عقليتكم المريضة1 خخخخخخخ

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.