المراهق ابن سلمان يعاقب شقيق الداعية سلمان العودة لأنه تعاطف معه.. أصدر حكماً بسجنه ومنعه من السفر 

0

استمراراً لمسلسل الظلم الذي يمارسه السعودي ، أصدرت في حكماً بالسجن خمس سنوات على شقيق الداعية المعتقل ، وذلك بعد ثلاث سنوات من اعتقاله.

 

وقال عبد الله العودة، نجل الداعية المعتقل، في تغريدة على تويتر رصدتها “وطن”: “بعد ثلاث سنوات ونصف من الاعتقال والتحقيق بسبب تغريداته المتعاطفة مع والدي سلمان العودة، حكمت السلطات عن طريق الجزائية المتخصصة على خالد بالسجن 5 سنوات والمنع من السفر”.

 

وأكد العودة، أن التهمة الموجهة إلى عمه هي “السعي لتوظيف اعتقال شقيقه لإثارة الفتنة وزعزعة الأمن!”.

 

اقرأ أيضا: عمران خان يضرب وجه “عيال زايد” وأمير السعودية المراهق بالنعال: “هناك أشياء يمكننا قولها وأخرى لا يمكننا”

وكان حساب “معتقلي الرأي”، المهتم بمتابعة شؤون المعتقلين في السعودية، قال في أكتوبر 2018، إن السلطات السعودية بدأت بمحاكمة خالد العودة عبر محاكمة  عقدت بشكل سري، وتم نقله من سجنه في الرياض “مقيد اليدين والقدمين، ومغمض العينين”.

 

واعتقل خالد العودة بعد أيام قليلة على اعتقال شقيقه سلمان (سبتمبر 2017)، وذلك بعد تغريده بالتعاطف معه، والمطالبة بإطلاق سراحه.

 

وفي وقت سابق كشفت نجل سلمان العودة تفاصيل التي جرت لوالده أول أمس الاثنين، متهماً سلطات ابن سلمان بتنفيذ انتهاكات بحق والده أدت لمضاعفات صحية في سمعه وبصره.

 

وقال العودة: “عقدت جلسة قضائية سرّية في أجواء أمنية صارمة داخل المحكمة المتخصصة بالرياض في قضية الوالد سلمان العودة، والذي لا يزال في حبسه الانفرادي منذ لحظة اعتقاله قبل ثلاثة سنوات ونصف”.

 

وأضاف العودة: “في الجلسة تحدثت النيابة عن تكرار نفس الكلام والمطالب البشعة”، في إشارة لمطالبة سابقة منها بإعدام العودة.

 

وتابع العودة: “سأنشر لاحقاً تفاصيل مهمة عن انتهاكات في السجن أدّت لمضاعفات صحّية على الوالد في سمعه وبصره”، دون تسمية محبسه.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.