“شاهد” ماذا فعلت ليلى علوي لشحذ همم “السناجل” في يومهم العالمي وأثارت ضجة واسعة!

0

بطريقة مختلفة، احتفلت الفنانة المصرية باليوم العالمي للعازبين “”. وذلك من خلال نشر مشهد من فيلمها “تجيبها كده تجيلها كده هي كده” مع النجمين وفاروق الفيشاوي الذي أنتج عام 1983.

 

ونشرت الفنانة المصرية، مقطع فيديو من الفيلم رصدته “وطن”، والذي يجمعها بالممثل المصري
سمير غانم وفاروق الفيشاوي، الأمر الذي اعتبر منها احتفالاً بغير المرتبطين والذين يحاولوا الارتباط.

 

وعلقت ليلى علوي على الفيديو بالقول: “لما الاهتمام ما يجيش خالص” وجسدت ليلى علوي،
فتاة تحاول لفت نظر حبيها سمير غانم في مقطع فيديو كوميدي، حيث قامت بإلقاء شنطة
يدها أمامه إلا أنه قام برميها داخل إحدى المباني.

 

شاهد أيضا: تعمدت اظهار مفاتنها لإثارة غريزة الحضور.. “شاهد” ما فعلته ليلى علوي على السجادة الحمراء بالجونة!

 

وقبل عدة أيام حلّت الفنانة ليلى علوي، ضيفة على برنامج “لايف من الدوبلكس”، الذي تقدمه
الدمية الشهيرة “أبلة فاهيتا”، حيث كشفت العديد من المعلومات عن حياتها الشخصية.

 

وقالت ليلى في المقدمة مع الدمية “شهاوند”، إنها من مواليد عام 1962، واسم “الدلع” الخاص بها، هو “لولي”، وتحب “شاورما أبو حيدر”، ولديها شقيقة تدعى لمياء حضرت معها البرنامج، كما أنها حاليا عزباء “سينغل”. كما تحب أعمال النجارة، وعندما يحدث كسر في “الدولاب” الخاص بها تصلحه بنفسها، ولا تحب تناول الأسماك و”القرنبيط”.

 

وأشارت إلى أنها كانت ترغب في الالتحاق بكلية تدرس فيها ميكانيكا السيارات، وأول مرتب حصلت عليه كان 75 قرشا، وكانت سعيدة جداً به، لافتة إلى أن “دمعتها قريبة”، وتبكي كثيراً، وتلاحقها العديد من الشائعات مثل امتلاكها للقصور والسيارات.

 

وخلال الفقرة، غنت باللغة الفرنسية أغنية “شيري جي تيم شيري”، وغنت أيضا باليوناني، وأشارت إلى أنها تتعلم من فيفي عبده خفة الدم وسرعة البديهة.

 

وكشفت أنها تعرضت للتحرش من قبل، حيث كانت ترتدي نظارة، وقال لها الشخص الذي يتحرش بها: “والله أحلى من ليلى علوي”.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.