“شاهد” انتصار أذربيجان الكاسح أحدث زلزال عنيف في أرمينيا.. غضب شعبي واسع وفوضى في كل مكان

0

خرجت مظاهرات شعبية غاضبة في تهاجم الحكومة والجيش بعد إعلان الانسحاب من وانتصار ، كما اعتدى متظاهرون على مقرات حكومية ومؤسسات عامة أبرزها مقر الحكومة ومجلس النواب.

 

 

وأظهرت مقاطع مصورة متظاهرون غاضبون وقد هاجموا مقر الحكومة في عاصمة أرمينيا، وذلك بعد ساعات قليلة من إعلان بين أرمينيا وأذربيجان في .

 

شاهد أيضا: “بريقدار” نفذت مهمتها على أكمل وجه.. “شاهد” أذربيجان تحرر 16 قرية وتدمر أهم وأخطر موقع لأرمينيا

واقتحمت حشود من المتظاهرين، مقر الحكومة في يريفان احتجاجاً على اتفاق وقف إطلاق النار المبرم في الإقليم المتنازع عليه، وعاثوا خراباً في مكاتبه وحطّموا زجاج عدد من نوافذه.

 

من جانبه قال رئيس وزراء جمهورية أرمينيا نيكول باشينيان، اليوم الأربعاء، إن بلاده اضطرت لتوقيع اتفاق إنهاء الحرب في منطقة قره باغ لتجنب الانهيار العسكري.

 

وأوضح “باشينيان” خلال بث مباشر على فيسبوك: «كان هناك احتمال كبير للغاية أن تسقط ستيباناكيرت (عاصمة قره باغ) ومارتوني وأسكيران، في حال استمرت الأعمال القتالية، كما يمكن أن يحاصر الآلاف من جنودنا بعد مرور الوقت، أي سيحدث انهيار (كارثة).

 

وتابع:”لقد أجبرنا التوقيع على هذا الاتفاق”.

 

وينص إعلان وقف إطلاق النار على توقف القوات الأرمنية والأذربيجانية عند مواقعها الحالية، وانتشار قوات حفظ السلام الروسية على امتداد خط التماس في قره باغ والممر الواصل بين أراضي أرمينيا وقره باغ.

 

 

كما يتضمن الاتفاق أيضا رفع القيود عن حركة النقل والعبور وتبادل الأسرى بين طرفي النزاع، وعودة النازحين إلى قره باغ برعاية المفوض الأممي لشؤون اللاجئين.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.