أمريكي “وغد” يقتل أردنية وطفلها ويصيب ابنتها بسبب اعتقاد لا أساس له من الصحة ويثير غضب الأردنيين

0

أثارت جريمة قتل سيدة أردنية وابنها في أمريكا، غضباً واسعاً في الأردن، وقال الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية وشؤون المغتربين السفير ضيف الله الفايز في تصريحات صحفية إن هناك معلومات أولية غير مؤكدة من سفارة الأردن في واشنطن بوقوع جريمة قتل في كاليفورنيا أسفرت عن مصرع سيدة أردنية وابنها.

 

ولاحقا، قال السفير ضيف الله الفايز إن السفارة الاردنية في واشنطن تتابع حادثة إطلاق النار التي تعرضت لها عائلة أردنية في مدينة لاس فيغاس في ولاية نيفادا الأمريكية وأدت إلى مقتل سيدة أردنية وإبنها بحسب مانقلت صحيفة “رؤيا” الأردنية.

 

وأشارت التحقيقات الأولية إلى أن الجاني الأمريكي الذي يقطن في إحدى الشقق المجاورة،
اعتقد أن العائلة الأردنية قدمت شكوى ضده بسبب إزعاجه المتكرر، خاصة أنه “متعاطي ”.

فقام الجاني بالتوجه إلى الشقة حيث تقطن العائلة الأردنية، وإطلاق النار على السيدة الأردنية (39 عاماً) وابنتها والخادمة (من جنسية غير أردنية). مما أدى إلى وفاة السيدة والخادمة وإصابة ابنتها ياسمين (16 عاماً) بطلقات نارية، كما قام باختطاف طفلها.

 

وحضرت الشرطة على الفور وحدث تبادل إطلاق نار مع الجاني مما أسفر عن مقتل الجاني والطفل يوسف (12 عاماً). وتم نقل ابنة المغدورة إلى المستشفى لتلقي العلاج.

شاهد أيضا: “لو أنت راجل مش هتعاكس البنات” .. مقتل ملاكم بطريقة مروّعة بعدما شاهد ابنة شقيقته وهي تتعرض للتحرش من “ديوث”!

 

وبين الفايز أن السفارة على تواصل مع السلطات المحلية ومع ذوي العائلة لتقديم كافة المساعدات الممكنة.

 

ونشرت العديد من الصحف الأمريكية اللقطات الأولى لحادثة مقتل ديانا حواتمة، و نجلها يوسف، وأشارت الصحف إلى أن المغدورة كانت تعمل كمعلمة بديلة في مدرسة خوان دييغو الكاثوليكية الثانوية.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.