الثلاثاء, ديسمبر 6, 2022
الرئيسيةحياتنا"شاهد" حليمة بولند كما لم تراها من قبل.. ومي العيدان تعلق:""كان من...

“شاهد” حليمة بولند كما لم تراها من قبل.. ومي العيدان تعلق:””كان من زمان يا داخلية”

- Advertisement -

نشرت الإعلامية الكويتية المثيرة للجدل مي العيدان، مقطعا مصورا عبر حسابها بانستجرام سخرت فيه من الظهور الأخير لحليمة بولند. حيث كانت محتشمة بملابس وصلت إلى رقبتها على غير عادتها، وأرجعت مي ذلك لحملة الداخلية الكويتية الأخيرة ضد الفاشينستات.

 

وتطرّقت “العيدان” في المقطع المصوّر إلى مظهر حليمة وأشارت إلى أنها باتت ترتدي ملابس محتشمة تصل إلى العنق. لافتةً إلى أنها عمدت الى ذلك بعد الحملة التي شنّتها وزارة الداخلية الكويتية على الفاشينيستات اللواتي يتجاوزن الآداب العامة بحسب قولها.

- Advertisement -

 

https://www.instagram.com/p/CGn0F-Yn-2o/?utm_source=ig_embed

 

- Advertisement -

وعلّقت ساخرة: “الشي اللي ضحكني وموتني ضحك الصراحة بعد الهبة اللي صارت الحين من الداخلية
لهم ألف تحية وسلام حليمة بولند قامت تلبس لهني يا جماعة (مشيرة إلى أعلى عنقها). أعتقد لو تعطونها أسبوع حليمة تلبس الحجاب”، وأضافت: “كان من زمان يا داخلية”.

 

وجدير بالذكر أن الكويت تشهد حالياً عدداً من القضايا التي تطاول فاشينيستات وشهيرات مواقع.
ومنها قضية غسل الأموال وقضية تجاوز قواعد الآداب العامة التي دِينت في إطارها كلٌ من الإعلامية اللبنانية سازديل والفاشينيستا الكويتية سارة الكندري.

 

وكانت العيدان قد أعلنت تأييدها للإجراءات التي اتُّخذت بحق الإعلامية والفاشينيستا معتبرةً أن الكويت بلد الحريات لا بلد تجاوز الحدود الأخلاقية.

اقرأ : حليمة بولند وزميلاتها في ورطة.. تطور جديد بقضية “غسيل الأموال” وهذا ما قررته السلطات لحسم الأمر بشكل نهائي

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

وطن
وطنhttps://watanserb.com/
الحساب الخاص في محرري موقع وطن يغرد خارج السرب. يشرف على تحرير موقع وطن نخبة من الصحفيين والإعلاميين والمترجمين. تابع كل جديد لدى محرري وطن
spot_img
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث