“شاهد” حمد المزروعي سبق سيده ابن زايد إلى إسرائيل.. وهذا ما فعله “متفاخرا” في مطار “بن غوريون”

1

نشر المغرد الإماراتي البذيء ، المقرب من ولي عهد ، صورة أثارت جدلا واسعا وكشفت عن زيارة حالية له لإسرائيل.

 

الصورة التي نشرها “المزروعي” على حسابه الرسمي بتويتر ورصدتها (وطن) أظهرت طائرة إسرائيلية في ، وشخص بملابس خليجية لم يظهر وجهه يلتقط صورة مع نجمة إسرائيل الصهيونية على الطائرة.

 

 

لتوضح معظم التعليقات أن حمد المزروعي يزور إسرائيل حاليا، دون توضيح رسمي من حيث لا يعرف إذا كان ضمن الوفد الإماراتي الذي من المنتظر أن يزور إسرائيل، الثلاثاء، المقبل أم لا.

 

من جانبه أعرب الباحث والصحفي الإسرائيلي المثير للجدل “إيدي كوهين” عن ترحيبه بـ”المزروعي” في إسرائيل.

 

 

وكتب “كوهين” مغردا على تويتر وفق ما رصدت (وطن): “حمد المزروعي في مطار دافيد بن جوريون الآن”، مبديا ترحيبه بهذه الزيارة.

 

وصادق الكنيست (البرلمان) الإسرائيلي، الخميس، على اتفاق مع الإمارات الموقع في البيت الأبيض منتصف الشهر الماضي برعاية الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”.

 

وقوبل الاتفاق بتنديد واسع؛ واعتبرته الفصائل والقيادة الفلسطينية، “خيانة” من الإمارات وطعنة في ظهر الشعب الفلسطيني.

 

ونقلت وسائل إعلام عبرية عن وزير إسرائيلي بارز بحكومة ، أن وفد دولة الإمارات المتحدة الذي سيزور إسرائيل، الثلاثاء المقبل، لن يخرج من مطار بن غوريون قرب تل أبيب.

 

“قناة i24” العبرية نقلت عن “يزهار شاي” وزير العلوم الإسرائيلي، أن زيارة الوفد ستقتصر على اجتماعات في المطار الدولي في تل أبيب.

 

وأكد “شاي” أنه تم إلغاء جدول حافل كان معداً للزيارة التي تعد الأولى منذ توقيع اتفاق التطبيع بين الدولتين.

 

وأوضح أن ذلك بسبب حالة الإغلاق والعزل العام التي تفرضها السلطات الإسرائيلية المختصة بعد ازدياد كبير في حالات الإصابة بفيروس كورونا لديها، بينما رأى محللون أن حكومة الاحتلال اتخذت هذا القرار خوفا من إهانة الوفد الإماراتي والاعتداء عليه كما حدث مع الناشط السعودي المتهصين محمد سعود.

 

وفي الوقت الذي أكد فيه مسؤولان، أحدهما إسرائيلي والآخر أمريكي، لوكالة رويترز أن زيارة الوفد الإماراتي المفترضة، الثلاثاء المقبل، قد تتم بأكملها في مطار “بن غوريون”، فإن الإمارات لم تؤكد حتى الآن هذه الزيارة.

 

وأكد وزير العلوم الإسرائيلي، الذي تشارك وزارته في المحادثات مع الوفود الإماراتية، في حوار إذاعي معه قائلا: “أن الزوار سيمكثون لبضع ساعات، وفقا لبروتوكول مكافحة كورونا”.

 

كما صرح مسؤولون إسرائيليون بأن الوفد الإماراتي من المتوقع أن يشمل ثماني أو تسع مجموعات عمل في مجالات متنوعة للتعاون الثنائي، وذلك لمتابعة المحادثات التي بدأت في أبوظبي خلال زيارة وفد إسرائيلي في نهاية أغسطس الماضي.

 

ويأتي هذا بالتزامن مع الاتفاقيات بين أبوظبي وتل أبيب، لتعزيز التطبيع بين الجانبين، وسط رفض شعبي عربي واسع واتهامات بخيانة القضية الفلسطينية. في ظل استمرار الاحتلال الإسرائيلي لأراضٍ عربية.

 اقرأ أيضا: وسيم يوسف والبذيء حمد المزروعي يتطاولان على قطر بأوامر من “المريض” ابن زايد.. زيارة أردوغان للدوحة قضت مضجعه

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. أمير الخليج يقول

    وين هزاب عن هذا الموضوع لماذا لا ينطق بكلمه ولا يخاف من معزبه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.