انجاز جديد للدولة المحاصرة منذ 4 سنوات .. قطر تحصل على المرتبة الأولى عالمياً في هذا المجال

0

في انجاز جديد للدولة المحاصرة منذ أربع سنوات، حصلت قطر على المرتبة الأولى عالمياً في مؤشر تقييم حقوق النفاذ الرقمي لعام 2020 DARE INDEX الصادر عن المبادرة العالمية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات الشاملة “G3ict”.

ويقيس المؤشر مدى تقدم الدولة في إتاحة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات للجميع، ومن ضمن ذلك الأشخاص ذوي الإعاقة، تنفيذاً لاتفاقية الأمم المتحدة لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة.

وفي تعليق على الخبر، قال رئيس مجلس الوزراء ووزير داخلية دولة قطر، خالد بن خليفة آل ثاني، في تغريدة له عبر تويتر رصدتها “وطن“: “فخورون بتصدر قطر المرتبة الأولى على مؤشر DARE Index العالمي والخاص بتمكين أفراد المجتمع من الوصول للمعلومات الرقمية بمن فيهم ذوو الإعاقة”.

وأضاف آل ثاني: “هذا إنجاز مهم ويمثل أحد مظاهر تطور قطاع خدمات الاتصالات والمعلومات في بلدنا والذي حقق قفزات مهمة على مستوى المنطقة والعالم”.

ووفق صحيفة “الشرق” القطرية، فإن نتائج المؤشر، الذي شمل في نسخته الثانية مسحاً لـ137 تقريراً للدول التي تستهدف توفير مقاييس عالمية للناشطين والمهتمين بتحديد تنفيذ النفاذ الرقمي للأشخاص ذوي الإعاقة.

وتظهر نتائج المؤشر مستوى الالتزام الكبير لدولة قطر تجاه حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة وشمولهم رقمياً، وإيمانها بأهمية استثمار تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بهدف إطلاق القدرات الكامنة للأشخاص ذوي الإعاقة ومساعدتهم من أجل تحقيق الاستقلالية.

وحققت قطر المركز الأول على المستوى العالمي والإقليمي وعلى مستوى مجموعة التنمية الاقتصادية النظيرة وعلى مستوى التنفيذ.

وتعد دولة قطر من أوائل الدول التي صدقت على اتفاقية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة عام 2008، حيث أصدرت عدداً من التشريعات واتخذت عدداً من الإجراءات والتدابير في إطار جهودها المتواصلة لتعزيز وحماية حقوق ذوي الإعاقة ودمجهم الكامل في المجتمع.

ويعكس التصنيف احترام دولة قطر لالتزاماتها الدولية وتجسيداً لرؤية 2030، التي تنص على تحقيق المساواة والعدالة لجميع فئات وقطاعات المجتمع.

ووضعت وزارة المواصلات والاتصالات ومركز التكنولوجيا المساعدة في قطر “مدى” التابع للوزارة ضرورة تمكين الأشخاص ذوي الإعاقة وكبار السن من النفاذ إلى تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في سلم أولوياتهما.

الجدير ذكره، أن قطر حققت الكثير من الإنجازات على المستويين العربي والدولي على الرغم من الحصار الذي تفرضه السعودية والإمارات والبحرين ومصر على الدوحة منذ أكثر من ثلاث سنوات، حيث ترفض تلك الدول إنهاء تلك الأزمة.

اقرأ أيضا: إنها قطر يا سادة..الأمير تميم يتخذ قراراً جريئاً ستعم بعده الفائدة على الجميع والتخبط يسود دول الحصار

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More