وزيرة إماراتية تسبح في حمد ابن زايد وتلتقي وزيرين إسرائيليين لتثبيت اتفاق العار بعد أن خلع معلمها سرواله!

0

يواصل المسؤولين الإماراتيين وضع بصماتهم التطبيعية مع إسرائيل من خلال عقد اللقاءات المتواصلة مع نظرائهم في تل أبيب، وذلك وفق تعليمات ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد، والتي كان آخرها لقاء وزيرة الدولة لشؤون التعاون الدولي الإماراتية، ريم بنت إبراهيم الهاشمي، مع وزيرين إسرائيليين.

 

وناقشت الوزيرة الإماراتية ريم الهاشمي مع نظيرها الإسرائيلي أوفير أكونيه، وزير التعاون الإقليمي فرص التعاون الكبيرة بين البلدين عقب توقيع اتفاق التطبيع منتصف الشهر الماضي، حيث بحث الوزيران سبل تعزيز العلاقات متعددة الأطراف في المنطقة والتعاون في مكافحة وباء كوفيد-19، وفقا لوكالة الأنباء الإماراتية.

 

على صعيد آخر، التقت ريم الهاشمي مع وزير الاستخبارات الإسرائيلي، إيلي كوهين، حيث اتفق الوزيران على تعزيز التعاون والعلاقات بين الإمارات وإسرائيل في مختلف المجالات لما يحقق مصلحة البلدين.

 

وخلال اللقاء بحث الوزيران الإسرائيلي والإماراتي مشاركة إسرائيل في إكسبو 2020 دبي الذي تستضيفه الإمارات العام المقبل، حيث أكد وزير الاستخبارات الإسرائيلي، أن أعمال بناء الجناح الخاص ببلاده في المعرض مستمرة على قدم وساق.

 

الجدير ذكره، أن الإمارات والبحرين أبرمتا اتفاق تطبيعي مع إسرائيل في شهر آب/أغسطس الماضي، فيما جرى توقيعه في الخامس عشر من سبتمبر/أيلول الماضي في البيت الأبيض وبرعاية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

شاهد أيضا: “الطبال” وسيم يوسف يفتي وفق الدين الجديد الذي جاء به ابن زايد: “رفض التطبيع من علامات الساعة”

 

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More