بينما ملك السعودية “حامي الإسلام” مشغول بلعب “البلوت”.. أردوغان ينتصر لجميع المسلمين من “الوقح” ماكرون

1

في الوقت الذي كان يتوقع فيه أن يكون الرد الأول على تصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون المعادية للإسلام، من قبل السعودية وملكها سلمان بن عبدالعزيز باعتبارها مهد الإسلام ورمزه، كان العاهل السعودي غارقا بلعب البلوت وخرج للرد والانتصار للمسلمين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

 

وفي هذا السياق شن الرئيس التركي هجوما عنيفا على نظيره الفرنسي، الثلاثاء، بعد تصريحات الأخير حول “الإسلام”، واصفا ما قاله ماكرون بـ”الوقاحة”.

 

وقال أردوغان في كلمة له: “ماكرون يهاجم الإسلام للتغطية على الأزمة التي تعيشها فرنسا وسياساته الفاشلة”، حسب تعبيره.

 

وتابع الرئيس التركي قائلا: “الذين يتهربون من مواجهة العنصرية وكراهية الإسلام يرتكبون أكبر إساءة لمجتمعاتهم”، وفقا لما نقلته قناة TRT التركية الرسمية.

 

هذا وواصل أردوغان هجومه على نظيره الفرنسي قائلا إن “حديث الرئيس الفرنسي عن إعادة هيكلة الإسلام وقاحة وقلة أدب”.

 

وأردف: “تصريح ماكرون بأن “الإسلام متأزم” في مدينة ذات كثافة سكانية مسلمة استفزاز صريح، فضلاً عن كونه قلة احترام”، حسب قوله.

 

وكان قد أثار الرئيس الفرنسي، الجمعة، موجة من الانتقادات بتصريحات قال فيها إن الإسلام “ديانة تعيش في أزمة”، على حد تعبيره.

 

وكان أبرز من رد على تصريحات ماكرون الوقحة هو مفتي سلطنة عمان، الشيخ احمد الخليلي، والذي أصدر بيانا ناريا رد فيها على مزاعم ماكرون وافتراءاته ولاقى البيان إشادة وتفاعلا واسعا.

شاهد أيضا: أردوغان يهزيء الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون: سيكون لك المزيد من المشاكل معي يا جاهل!

 

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. نازح بلا ضيعه يقول

    المسلمين والعرب والاكراد والنازحين والمشردين كلهم بصوت واحد يقولون مابدنا من اردوغ لاخير ولا شر بس يحل عنا ونحنا بالف خير بلاه
    الله لايوفقه ولايسامحه عم بيتاجر بقضايا العرب والمسلمين وهو اكبر تجار الدم بالمنطقة
    ولكن له يوم يشفي قلوب المؤمنين

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More