الرئيسيةحياتنا"شاهد" اختطاف واغتصاب وقتل وحرق الفتاة الجزائرية "شيماء" يفجّر غضباً عارماً .....

“شاهد” اختطاف واغتصاب وقتل وحرق الفتاة الجزائرية “شيماء” يفجّر غضباً عارماً .. وهذا هو المجرم

- Advertisement -

هزّت جريمة اختطاف واغتصاب وقتل الفتاة شيماء في الجزائر قبل حرق جثتها الرأي العام في البلاد وسط مطالبات بإيقاع اقسى عقوبة بالجاني .

وفي التفاصيل، فإنّ الضحية وتدعى شيماء وتبلغ من العمر 19 عاماً، عثر عليها محروقة في محطة مهجورة على مدخل مدينة الثنية، بمحافظة بومرداس، وذلك في أعقاب تلقيها تهديد من شخص طالبها بالخروج من المنزل لملاقاته.

ونشر مغردون جزائريون عبر “تويتر” صورة قالوا إنها للجاني .

شاهد أيضا: “سم الاغتصاب”..  “شاهد” هذا ما عثر عليه رجال المباحث بالكويت في منزل عسكري برتبة ملازم أول!

 

من جانبها، قالت والدة “شيماء: إن ابنتها أخبرتها يوم الجريمة بأنها ستغادر المنزل من أجل الذهاب لسداد فاتورة هاتفها الجوال، وكانت تخفي ملاقاة الشخص الذي هددها خوفا من رد فعل عائلتها.

وأكدت والدة شيماء، أنه تمّ الاعتداء على ابنتها بسلاح أبيض على مستوى رقبتها ورجليها، إضافة إلى اغتصابها وحرقها.

https://twitter.com/NanousTm/status/1312796517703483397

وناشدت السلطات الجزائرية ”بتطبيق حكم الإعدام بحق الجاني؛ حتى يشفي غليلها ولتسترجع حق ابنتها، بعد أن تم توقيف الجاني واعترافه بارتكاب جريمته“.

وطالب الجزائريون عبر وسام (#القصاص_لقاتل_شيماء) بأخذ حقها، ومعاقبة مرتكب الجريمة المرعبة بحقها .

https://twitter.com/FADELZOUBIR/status/1312794352708661248

https://www.facebook.com/nikolasskhoury/posts/2685544798325315

 

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

وطن
وطنhttps://watanserb.com/
صحيفة وطن تأسست في واشنطن عام 1991 كصحيفة أسبوعية مطبوعة وتوزع في كافة الولايات المتحدة. دشنت موقعها الإلكتروني عام 1996 وكان من أوائل المواقع الإخبارية العربية. تحمل شعار تغرد خارج السرب.. وهو سرب الحكومات والأحزاب
اقرأ أيضاً

6 تعليقات

  1. هكذا حال الدول العربية كثرة القتل بلا رقيب ولا حسيب الله يرحمها ويصبر اهلها ويبرد قلب والدتها هذا حال أمة ماتت عندها كل القيم الانسانية

  2. لنعد إلى الله.
    قال الله جل في علاه : ما أصابكم من مصيبة فبما كسبت أيديكم ، ويعفوا عن كثير… الآية.

  3. نعم. الحل هو الرجوع إلى تطبيق الأحكام الشرعية. في حياتنا وتوبةعلى رأسها القصاص. لأن أبشع جريمة بنظري قتل النفس بغير حق القصااااص

  4. من امن العقوبة اساء الادب . اذا لم تكن العقوبه رادعه فسوف تزيد هذه الازمه . ما ذنب المسكينه فى ما حصل . التوعيه الاسرية مطلوبه والمصارحه . خوف البنت المسكينه كان مزدوج الاسره والمجتمع والمجرم . ما دفعها للاستجابه لهذا القاتل . لابد من القصاص فى ميدان عام ليتادب كل سافل وفاجر . ولا بد للبنات فى مثل هذه الايام العجاف من الاستتار والبعد عن الشهره خصوصا فى الميديا . لان واضح جدا ان المسكينه تعرف عليها القاتل من الميديا . كما عرضتم الان . فالستر اولى بارك الله فيكم . ورحمة الله على المتوفاة واسال الله ان يصبر اهلها . اللهم امين .

  5. لاحول ولا قوة الا بالله
    حتى كلمة حيوان خسارة نوصفوه بيها
    الموت وقليلة في الشيطان هذا
    الرخيس والطحين ماشو راجل خلاص
    كون حا قدامي …..
    رخيس الله لاتربحوا

  6. يا أهل الجزائر، أنتو اللي قبلتو هذا الشيء ودم البنت معلق في رقابكم.

    وبكرو بتشوفون جرائم مماثلة أكثر وأكثر تدرون ليش؟

    لأنكم رحتو وراء جمعيات حقوق الأنسان اللي تقول ممنوع القصاص.

    يعني يا ناس ليش زعلانين الحين، مو أنتو من أول مرة أغتصبها عطيتوه سنتين سجن وخلاص!!

    ما شاء الله وكأنكم تقولون للعالم تعالو أقتلو وأغتصبو لأنه ما فيه أعدام

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث