صبي ترامب يطير فرحاً بموقف العرب من خيانة فلسطين وهذا ما قاله عن انبطاح جامعة الدول العربية التي فاجأته

0

في أول تعليق له على رفض جامعة الدول العربية إدانة اتفاق التطبيع الإماراتي الإسرائيلي، أكد المستشار الخاص للرئيس الأمريكي دونالد ترامب وصهره، جاريد كوشنير، أن ذلك يمثل وجود تحول مهم في سياسة دول الشرق الأوسط تجاه إسرائيل.

 

واعتبر كوشنر، وفق موقع “أكسيوس” الأمريكي، عدم إدانة جامعة الدول العربية اتفاق التطبيع بين الإمارات وإسرائيل دليلاً على تحول مهم في الشرق الأوسط.

 

موقف السعودية من التطبيع:

 

وأشار كوشنر كذلك إلى سماح كل من السعودية والبحرين لشركات الطيران الإسرائيلية باستخدام مجالهما الجوي، عند توجهها شرقاً صوب قارة آسيا، قائلاً: “أي شركة طيران إسرائيلية تطلب رخصة لاستخدام المجال الجوي السعودي، من أجل التوجه شرقاً، ستحصل عليها”.

 

يذكر أنه في وقت سابق، الأربعاء، كشف السفير الفلسطيني المناوب لدى جامعة الدول العربية مهند العكلوك، للأناضول، إسقاط مشروع قرار قدمته فلسطين في اجتماع على مستوى وزراء الخارجية، يدين اتفاق التطبيع بين الإمارات وإسرائيل، دون تسمية الدول الرافضة.

 

مشروع الجامعة العربية

 

في حين كشف دبلوماسي فلسطيني، أن الدول العربية أسقطت، الأربعاء، مشروع قرار قدمته فلسطين في اجتماع الجامعة العربية، على مستوى وزراء الخارجية، يُدين اتفاق التطبيع بين الإمارات وإسرائيل.

 

وقال الدبلوماسي -الذي فضل عدم الكشف عن هويته- إن فلسطين توافقت مع الدول العربية. قبيل انطلاق الدورة العادية للجامعة العربية، الأربعاء، على إصدار بيان ختامي لا يتضمن إدانة للاتفاق التطبيعي. لكنه يشدد على ضرورة الالتزام بالمبادرة العربية لعام 2002، والتي تربط التطبيع بالإنهاء الكامل للاحتلال الإسرائيلي، والالتزام بحل الدولتين، ومبدأ الأرض مقابل السلام.

 

وأضاف الدبلوماسي، إن فلسطين فوجئت مساء الأربعاء. بعدم التزام بعض الدول العربية (لم يذكرها) بالنص الذي تم التوافق عليه. وحاولت إضافة بنود، تُضفي الشرعية على اتفاق التطبيع.

 

اتفاق إسرائيل والإمارات

 

وأوضح الدبلوماسي أن فلسطين، ورداً على خرق الاتفاق، عادت وطرحت مشروع قرار يُدين الاتفاق الثلاثي التطبيعي الإماراتي الإسرائيلي الأمريكي؛ لكن الدول العربية. بحسب الدبلوماسي “أسقطت مشروع القرار الفلسطيني”.

 

وكان وزير الخارجية الفلسطيني، رياض المالكي، قد دعا في كلمة له خلال رئاسته الاجتماع. الدول العربية إلى رفض اتفاق التطبيع الإسرائيلي الإماراتي. قائلاً: “نرفض خطوة التطبيع الإماراتي، ونأمل منكم عدم قبولها”.

 

الجدير ذكره، أن الإمارات وإسرائيل توصلتا الشهر الماضي برعاية أمريكية إلى اتفاق تطبيع بينهما. الأمر الذي قوبل برفض فلسطيني ومطالبة بموقف عربي رافض لاتفاق التطبيع. فيما لم تحرك الدول العربية ساكناً إزاء الأمر.

 

ومن المقرر أن توقع الإمارات وإسرائيل الثلاثاء المقبل اتفاق التطبيع في البيت الأبيض بواشنطن بحضور الرئيس الأمريكي دونالد ترامب. حيث سيمثل أبوظبي عن وزير خارجيتها عبدالله بن زايد أما إسرائيل فسيحضر رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو.

اقرأ أيضاً: “المال انتصر على الكرامة”.. هذا ما حدث باجتماع الجامعة العربية مجاملة للإمارات وأسقط مشروع فلسطيني ضد خيانة ابن زايد

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More