شرارة الثورة اشتعلت.. “شاهد” هذا ما حدث في الإسكندرية وأرعب السيسي وأربك جميع حساباته

0

تظاهر عدد كبير من المواطنين المصريين في محافظة الإسكندرية ، احتجاجاً منهم على الأوضاع المعيشية التي يعيشونها، ومطالبين بإسقاط النظام المصري ورحيل رئيس النظام عبد الفتاح السيسي.

 

وردد المتظاهرون خلال الاحتجاجات التي جابت شوارع عديدة في محافظة الإسكندرية المصرية وانتشرت لها مقاطع مصورة بمواقع التواصل، شعارات تندد بحكم السيسي، حيث هتف المتظاهرين بأعلى صوتهم: “مش عايزينك”.

 

 

وتفاعل عديد من المغردين والنشطاء مع المقاطع المتداولة والتي أتت بالتزامن مع حملة الإزالة التي تقوم بها السلطات المصرية لآلاف المنازل والمنشآت في عديد من المحافظات المصرية.

 

وعلق الإعلامي محمود رفعت على المظاهرات الحاصلة في مصر بنشر مقطع فيديو لها عبر حسابه الشخصي بتويتر، وقال معقباً: “الان في #الإسكندرية ، الأهالي يتصدون للشرط ضد هدم منازلهم ويهتفون #مش_عايزينك”.

 

 

وتابع: “النظام يدرك أن أي شرارة شعبية ستشعل نار ضخمة سيؤيدها الجيش وهذا هو مصدر رعبه.. ويرتعد من خروج #السويس أو #الإسماعيلية تحديدا إذ يعني ذلك سقوطه بالثلث كونهم أهل عزم ومصنع رجال #مصر #نازلين_في_وقت_مفاجئ”.

 

وأظهر مقطع فيديو ثان رصدته “وطن” اعتراض عدد من المواطنين المصريين على اعتقال أبنائهم، أثناء تنفيذ إجراءات الهدم لمنازلهم.

 

 

ويظهر من المقطع الثاني صراخ أحد الرجال بوجه ضباط الشرطة والعناصر. مهدداً إياهم بالإفراج السريع عن الأبناء المعتقلين لديهم أو الانتقام منهم.

 

وكانت منطقة المنيب بمحافظة الجيزة المصرية شهدت خلال اليومين الماضيين موجة من الاحتجاجات عقب مقتل الشاب إسلام الأسترالي داخل قسم الشرطة بعد أن اعتدى عليه أمين شرطة يتبع لنقطة المنيب.

 

وتستمر حملة الإزالة التي شرع بها عبد الفتاح السيسي، مستهدفة آلاف المنازل وعشرات المساجد والمنشآت المختلفة. في ظل مطالبات شعبية بضرورة التوقف أو إيجاد حلول للأسر التي بات الشارع مأواها بعد نسف منازلها.

 

وتشهد الدولة المصرية مطالبات بمعاودة النزول في ذكرى 20 سبتمبر، وذلك بدعوى من رجل الأعمال المصري المقيم بالخارج محمد علي. وتفاعل عديد من المغردين مع الحملة مؤكدين نزولهم في الموعد المحدد.

شاهد أيضاً: مشاهد مفجعة وصادمة.. “شاهد” السيسي غلب صهاينة تل أبيب وانتهج سياسة الاحتلال مع مواطنيه

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More