هذا ما حدث مع 250 أسرة.. “شاهد” عُماني ينهار على الهواء ويُبكي مواطنيه وتساؤلات عن دور الدولة تجاههم

8

تفاعلت مواقع التواصل الاجتماعي في سلطنة عمان بصورة كبيرة، مع مقطع فيديو يوثق حديث أحد الأشخاص من ضمن 250 أسرة تم تخفيض معاشاتهم إلى 150 ريال شهرياً في إحدى شركات القطاع الخاص، يتحدث فيه عن الظروف الصعبة والقاسية التي يمرون بها في ظل هذا الخصم والانخفاض في مرتباتهم.

 

وقال المواطن العماني خلال اتصال له مع إحدى الإعلاميات من بلاده في حديث رصدته “وطن”: “أنا بنفسي أبوي مستأجر بيت بـ110 ريالات، يستلم من الشئون 150، يعني أربعين ريال يعيشن البيت، يعني أنا كيف بدي أعيش والدي.

 

 

وتابع: “أنتي تسمعي الحين ظروفي انا، لكن في ناس لو تسمعي ظروفهم اليوم، قسما بالله لو سمعتي ظروفهم الناس هذه الأيام، وين مصيرنا الحين؟”.

 

وأكد الشاب العماني بأن “البنك يساعد شهر شهرين ثلاثة، وبالنهاية يشتكي للشرطة.”

 

وتابع غاضباً وبصوت متحشرج بالدموع: “شو يكفون الـ150 ريال يا أختي، نحن اتفقنا أمس نروح للوزارة، والوزارة ما قصرت معنا واستقبلتنا بكل احترام وتقدير، وقالوا رح يردوا علينا ولكن ما ردوا لنا”.

 

وزاد: “انا أريد أعرف الـ150 ريال شو يسوون لأسرة”.

 

وتسبب المقطع بموجة من ردود الأفعال من قبل المغردين والنشطاء العمانيين، والذين عبروا عن استياءهم الشديد مما آلت إليه الظروف لهذه الفئة من المواطنين العمانيين، مطالبين الدولة العمانية بالتدخل لتحسين ظروفهم المعيشية المستحيلة.

 

 

 

 

وحول المقطع قال أحد المغردين معبراً عن استغرابه من قرار هذه الشركة، وتساءل كيف تجرؤ على التعامل بمثل هذه الطريقة مع مواطنين عمانيين، وفي البلد شيء اسمه وزارة عمل، معتبراً بأنه حان وقت محاسبة هؤلاء الناس.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
8 تعليقات
  1. Mohammedfadhil يقول

    المطلوب إخراج هذه الشركة من البلاد التي لا تعي بظروف المواطنين ،،، ولا ومهتم بوزارة الامل وقوانينها،د ما حاجة البلاد مثل هذه الشركات الاضطهادية،،وعمان ولله الحمد ليست بحاجة إلى مثل هذه الشركات ،

  2. هزاب يقول

    هذا هو الحال ! أغلبية ساحقة مقهورة ومسروقة ومحرومة من أبسط حقوقها الاساسية والإنسانية من اليوم المشؤوم لوصول الهالك كابوس للحكم ! ما يعطبهم من الفتات بيمينه يسرقهم بشماله ! وفي الأخير يطلع بعوض وقمل وذباب مسقطي عماني وهم قلة ويقول لك يكفي عايشين في أمن وأمان! إذا أنتم يا الحثالات تشحتوا من الأمن غيركم فقراء وشرفاء ما عندهم مهارات التملق والتزلف! دور الدولة هو التسويف والمماطلة ! وإضاعة حقوق الفقراء المسقطيين ! هذي 250 عائلة ظهر مشكلتها للإعلام! هناك آلاف يعانوا من إنهاء خدمة وتسريح وتأخر الرواتب ! ناهيك عن جيش جرار من العاطلين عن العمل ! وبطالة تكتسح شباب هذا البلد! طيب سؤال وجيه : وين اموال الهالك كابوس؟ حتى آخر أيامه ما رضى إلا ينزل في فندق فخم في بلجيكا لم يقضي فيها سوى أيام معدودة؟ وين ما سرقه ونهبه وسلبه في نصف قرن؟ وين قصوره في أوروبا ويخوته وطائرات خاصة وسيوح شاسعة يملكها في مسقط عمان؟ وين أساطيل سياراته الفارهة؟ وين الذهب المسروق من الشعب ؟ وين الأموال السائلة اللي خزنها في قصوره؟ هل سرقتها بريطانيا ؟ هل يعقل أن الحاشية سرقت كل ذلك؟ ستجوع كثيرا أيها المسقطي العماني ! والأيام بيننا!

  3. للبغال فقط يقول

    تلتعن انت وابوك وجدانك وريكي شرموطة نتنياهو اليهودي انقلع وعليك تنابح اخر الليل في فنادق خمارات ريكي

  4. هزاب يقول

    هذا هو حال مسقط عمان! خخخخخ

  5. هزاب يقول

    أيها البغل النغل أعلم أنك مركوب الأمن المخترق ومطيسته لعنات اللع عليكم وعلى الديوث والدك وجدك والعاهرات أمك وجدتك واخواتك ! يا سليل العهر والتخنث يا شحات فنادق دبي ومن رهنت مؤخرتك للفندق لتلعق أحذية العاهرات نعيقك وصل للمريخ بسبب الضرب المبرح على مؤخرتك يا بن القحبة. واصل سقوطك ايها البغل

  6. بن مطر يقول يقول

    ياريتك من عمان كان بيسحبوك الجماعه من شنبك يالوصخ

  7. زائر يقول

    للاسف دول الخليج اهدرت تريلونات الدولارات في حروب ونزاعات وصراعات ولازالت !! ومشاريع لاتسمن ولاتغني من جوع والفساد المالي والإداري الذي قضي على الاخضر واليابس ولايزال !!لو استغل فقط ٥٠./.من تلك الثروات لاصبحت دول الخليج تحتل المرتبة الأولى في جميع المجالات، مقارنة بقلة سكانها وضخامة ثرواتها!!

  8. مغرد خفي يقول

    الله يهديكم هزاب وصاحب المعرف للبغال شو دخل اهلكم تسبوهم وتخوضو ف أعراضهم!!! يرضيكم يعني؟؟!! لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم…… يا جماعه الاهل خط أحمر… وحسبي الله ونعم الوكيل على موقع فتن… والإعلام بشكل عام… جعلو العرب مهزله وملطشه وصارو يكرهو البعض والغرب يضحك ويطمش عليهم!!!! الله يصلح الحال.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.