روبي جعلتها حديث المواقع.. “شاهد” فيديو رقص لخريجة صيدلة تدعى ياسمين عبد الرحيم من غرفة نومها يقلب مصر

1

شهدت مواقع التواصل الاجتماعي بمصر موجة من الجدل، فجرتها شابة مصرية 26 عاماً، تحمل شهادة الصيدلة، وذلك بتصويرها مقطع فيديو ترقص فيه من غرفة نومها نشرته عبر صفحتها على فيس بوك، حاز على أكثر من مليون ونصف مشاهدة.

 

الشابة المصرية “ياسمين عبد الرحيم” لم تكن تدرك بأن المقطع البسيط على حد وصفها والذي نشرته عبر صفحتها سيحدث هذه الضجة الكبيرة، حيث كل ما فعلته أنها رقصت على أنغام أغنية “مشيت ورا إحساسي” للمغنية المعروفة “”، لتلقى موجة إعجاب كبيرة من قبل المغردين والمتفاعلين عبر فيس بوك، ومن ضمنهم الراقصة المصرية المعروفة “دينا”.

الواد قلبه بيوجعه وعايز حد ((أمين)) يدلعه.. رائعة الأستاذ بهاء سلطان..

Gepostet von Yasmen Abdelrheem am Sonntag, 16. August 2020

وفي تعليقها على ما جرى تقول ياسمين لموقع “بي بي سي”: “أنا مستغربة من عدد مشاهدات الفيديو والتعليقات ومرات المشاركة.. لدرجة إني قفلت هاتفي وحضرت مسلسل فريندز على التلفزيون”.

 

وتابعت الشابة المصرية موضحة: “”لم أتعلم الرقص في أي مكان.. لكني أشعر أن لدي طاقة معينة وطريقة معينة في الرقص منذ صغري، وساعدتني دراستي للمسرح على معرفة كيف أختار الأجزاء التي أحركها، وكيف أقدم عرضا فنيا”، مؤكدة بأن قرار نشر فيديو رقص شرقي على وسائل التواصل الاجتماعي سبقته مرحلة طويلة من التفكير والقلق.

https://www.facebook.com/yasmeenam3/videos/3481370375231177/

كما أضافت بأن أول فيديو لها تنشره على فيسبوك كان يوم 20 يونيو وكانت ترقص فيه على أغنية أم كلثوم “لسه فاكر”، لكنه لم يحظ باهتمام مثل الذي ناله الفيديو الثاني الذي نشرته يوم 25 يوليو.

 

وتابعت بأنها شعرت بالقلق والخوف من الأمر برمته نظراً لنظرة المجتمع والناس لهذا الأمر، وأكدت بأن كثير من الأصدقاء خافوا عليها بسبب موجة الاعتقالات الأخيرة التي طالت مشاهير التوك توك بسبب مقاطع الرقص، لكنها صممت على نشر المقطع”.

 

رغم أن فن الرقص الشرقي (أو الرقص البلدي كما يفضّل كثيرون تسميته) كان أساسيا في الثقافة المصرية، وخاصة في السينما المصرية، إلا أن كلمة “رقاصة”، أصبحت تستخدم كشتيمة، هكذا توضح ياسمين نظرة المجتمع المصري للرقص الشرقي.

 

وتوضح الشابة المصرية بأنها تزعجها كثيرا عقلية “التحريم” في كل شي يتعلق بالنساء، و”التي ترسخت في العقول”، لذا كان عليها المرور بمراحل حتى وصلت إلى ما هي عليه الآن – وكان لأمها دور في ذلك، بأن شجعتها على تجاوز المخاوف المتعلقة بالمجتمع ورأي الناس.

 

ورغم التفاعل الكبير مع ياسمين إلا أن تصريحاتها المخالفة للدين وعادات وتقاليد المجتمع المصري المحافظ عرضتها لهجوم عنيف من قبل البعض.

 

 

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. انسان يقول

    ليكي مستقبل في البلد دي طالما الدكتور دينا بروفيسورة الرقص الشرقي اعجبت بيكي يبقي خلاص انتظري منها اتصال و حتعملي اول مليون جنيه في خلال اشهر معدوده لا تقلقي صيدلة ايه و وجع دماغ ايه بس و احترام و تقاليد و تحريم ايوه كده فكي من نفسك و خلي وسطك يعبر عنك و سيبي نفسك للموسيقي تاخدك و تجيبك مش دي قواعد الهز في بلد الهز ولا ايه ؟؟؟و بكره يطلعللك شيخ ظريف لطيف زي الهلالي قدس سره و يقوللك قديما كان الرقص مباح حتي الصباح و لكن بعد الظهر بيتم تحريمه او يقوللك يا بتي هذه موهبه ربانيه لازم تديها و توريها للناس و هوه باصص علي صدرك او مؤخرتك و بيطلع في لسانه و يقوللك لالالالا الموهبه الفطريه يا ابنتي العزيزه مكانها بين الناس فلا تنظري الا الناس المرضي نفسيا و المتخلفين دينيا و قولي للك هذا حرام و هذا حلال افعلي ما يمليه عليكي قلبك فقلبك من الواضح عامر بالايمان يا ابتي لانك تس تلتفتين الي اراء الناس و تخافين منهم و لمني هنا اقول لكي ارقص و هزي يا ابنتي العزيزه فالهز مع التطبيل بيؤتي بالعكر المديد و الطويل و تحل علينا جميعا البركات
    هزي يا اختاه ولا بلاش اختاه دي!!! هزي يا ابنتي العزيزه فالهز شعارنا جميعا و كلي ما تهزي اكتر حتوصلي اسرع لفوق لفوق ولفوق و لفوق ,,,,,, و شوفي طالما الرقص بنية الرتفيه و الترويح عن النفس و جلب السعاده الللاخرين فلا حرج و سيقول لكي ايضا طالما الرقص في مكان مغلق و من الكباريه للبيت و من البيت للكباريه يا ابنتي الغاليه فلا حرج من ذاللك ,,,,, الدين يسر يا بنتي و لابد من الترويح ساعه بعد ساعه حتي نتفرغ للمهام الجسام الا و هي التعريص فالتعريص و الهز و التطبيل هي من مباديء السعاده و الرقي في الدنيا لا تقلقي هزي يا نواعم طالما انعدام المله و الضمير نايم ’’’’’’’’’’

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.