“شاهد” كيف دعس المصلون محمد بن زايد في ساحات المسجد الأقصى بعد صلاة الجمعة

0

أظهر مقطع فيديو تداوله رواد مواقع التواصل الاجتماعي، طريقة استقبال أهالي مدينة القدس المحتلة، اتفاق الإماراتي الإسرائيلي الذي أعلن عنه الخميس، برعاية أمريكية.

وحسب الفيديو، الذي رصدته “وطن”، فقد أقدم المصلون في المسجد الأقصى المبارك على الدوس على صورة لولي عهد أبو ظبي بأحذيتهم، وكتبوا عليها كلمة “خائن”، فيما قال أحد المصلين: “ادعسوا عليه هالكلب”.

رواد مواقع التواصل الاجتماعي تفاعلوا مع مقطع الفيديو، معبرين عن فرحتهم برسالة المقدسيين لمحمد بن زايد فيما يتعلق باتفاقه مع نتنياهو وترامب.

وعلى إثر ذلك، تدخل جنود جيش الاحتلال الإسرائيلي لحماية صور مُطبعهم “بن زايد”، ملاحقين الشبان الذين رفعوا اللافتات الرافضة للتطبيع الإماراتي الإسرائيلي، حيث اقتحمت القوات باحات المسجد الأقصى وأزالت اللافتات المنددة بالتطبيع التي رفعها المصلون.

وشهد المسجد الأقصى، توتراً عقب صلاة الجمعة، وذلك بعد أن هتف المصلون ضد والمطبعين مع إسرائيل.

وفي مدينة يطا بمحافظة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة، أحرق مجموعة من الملثمين علم الإمارات، خلال وقفة منددة بالاتفاق خرجت وسط المدينة، كما ردد المشاركون هتافات رافضة لاتفاق التطبيع الذي وصفوه بـ”الخياني”.

والخميس، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، توصل الإمارات وإسرائيل إلى اتفاق وصفه بـ”التاريخي”، قوبل بتنديد فلسطيني واسع إلى حد اعتباره “خيانة للقدس والقضية الفلسطينية”.

وادّعى محمد بن زايد ولي عهد أنّ خطوته للتطبيع جاءت مقابل تخلّي الأخيرة عن خطة ضم أراضٍ من الضفة الغربية المحتلة والأغوار الفلسطينية.

ووصف محللون فلسطينيون التبريرات التي ساقتها الإمارات لإقدامها على إعلان التطبيع الكامل مع إسرائيل، بأنها “عُذر أقبح من ذنب” و”دعاية ساذجة”، يُكذبها النص الرسمي للاتفاق.

وقوبل الاتفاق الإماراتي الإسرائيلي بتنديد فلسطيني واسع من فصائل بارزة، أبرزها “حماس” و”فتح” و”الجهاد الإسلامي”، التي أجمعت، في بيانات منفصلة، على اعتباره “طعنة” بخاصرة الشعب الفسلسطيني ونضاله وتضحياته و”إضعاف” لموقفه.

كما عدته القيادة الفلسطينية، عبر بيان “خيانة من الإمارات للقدس والأقصى والقضية الفلسطينية” واستدعت السفير الفلسطيني لدى الإمارات بشكلٍ فوريّ .

والإمارات باتت أول دولة خليجية تقيم علاقات رسمية مع إسرائيل، وثالث دولة عربية بعد والأردن.

هذا وقالت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية إن رئيس جهاز الموساد الإسرائيلي سيتوجه قريبا إلى الإمارات للتباحث في تفاصيل اتفاق التطبيع بين أبو ظبي وتل أبيب.

في حيثن ذكرت القناة 12 الإسرائيلية أنّ وفداً إسرائيليا رفيع يتوجه الأسبوع المقبل إلى الإمارات في إطار اتفاق تطبيع العلاقات معها.

من جانبها، كشفت صحيفة “إسرائيل اليوم” العبرية أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو زار الإمارات مرتين في إطار المحادثات السرية التي سبقت الإعلان عن تطبيع العلاقات.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.