أردنية تلجأ للمحكمة بسبب “نفور زوجها من رائحتها”.. ما حدث غريب وهكذا أنصفها القضاء

0

تناقلت وسائل إعلام أردنية تفاصيل قضية غريبة عرضت على المحكمة، حيث لجأت زوجة إلى القضاء لمقاضاة طبيبة أسنان تسببت في نفور زوجها منها بسبب معالجة خاطئة لأسنانها.

 

وبحسب موقع “خبرني” فقد ألزمت محكمة أردنية، طبيبة أسنان، دفع 1350 دينارا لمريضة عالجتها في عيادتها، تعويضا لها عن نفور زوجها منها بسبب تورم وجهها وفوحان رائحة من فمها بعد العلاج.

 

المحكمة الأردنية قضت بإلزام المدعى عليها مبلغ 1350 دينارا للمدعية (المريضة) بواقع 350 دينارا عن الضرر المادي و 1000 عن الضرر المعنوي، أي نفور زوجها منها، والحكم بتضمين المدعى عليها طبيبة الأسنان الرسوم والمصاريف ومبلغ 67 دينارا أتعاب محاماة.

 

وجاء بنص قرار المحكمة أن المريضة المدعية راجعت طبيبة الأسنان المدعى عليها في عيادتها الخاصة وذلك بخصوص إصلاح سن أمامي مكسور وتسوية منظره.

 

وتابع القرار “قالت طبيبة الأسنان المدعى عليها للمريضة المدعية إنه لا بد من تجميل السن التي قبل وبعد السن المكسورة، وبعدها قامت بحف الأسنان الأمامية وعددها ثماني أسنان وبردها وتلبيسها بمادة البورسلان.”

 

ثالثا: بعدها عانت المريضة المدعية من آلام الأسنان وأصيبت بتورم في منطقة الوجه ورائحة فم مما تسبب بنفور زوجها منها.

 

رابعا: تبين للمحكمة من خلال الخبراء بأن طبيبة الأسنان المدعى عليها أزالت عصب الأسنان بصورة خاطئة، وركبت 8 أسنان بطريقة خاطئة مما تسبب للمدعية (المريضة) بورم وآلام وقد تأثرت وتضررت من أفعال المدعى عليها (طبيبة الأسنان).

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.