“اللهم إنا استودعناك المريخ”.. هكذا عنونت “البيان” الإماراتية صفحتها الرئيسية وأثارت سخرية واسعة!

1

أثارت تغطية الاعلام الإماراتي، إطلاق وكالة الإمارات للفضاء ومركز للفضاء، “” في رحلته إلى المريخ، سخرية واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما وصفت احدى الصحف الاماراتية المريخ بالإماراتي!

وعنونت صحيفة “البيان” الإماراتية، صدر صفحتها الرئيسية بعنوان صارخ (المريخ إماراتي)، الامر الذي أثار سخرية واسعة.

وعلق الكاتب السوادني، الدكتور تاج السر عثمان، على تغطية للحدث الذي اعتبرته تاريخياً وتغنت فيه على قنواتها الفضائية وصحفها المحلية، قائلاً :” “الشعور بالدونية التاريخية وربطهم على الأرض بساحل عمان دفعهم للبحث عن إشباع عقدة النقص المزمنة، لم يصل صاروخ ميتسوبيشي بعد وقد قالوا المريخ إماراتي، كنت أظنها مزحة حتى رأيتها في صحيفتهم الرسمية”.

رواد مواقع التواصل الاجتماعي تفاعلوا مع التغريدة معبرين عن سخريتهم من الإعلان المتكرر للإمارات بتأجيل إطلاق الرحلة الفضائية، الأمر الذي يؤكد سعي لتحقيق أهداف وهمية ولا قيمة لها.

والليلة الماضية، أطلقت وكالة الإمارات للفضاء ومركز محمد بن راشد للفضاء، “مسبار الأمل” في رحلته إلى المريخ، والذي أعلنت عنه عام 2014، زاعمةً أن المشروع لاستكشاف المريخ وتطوير أول مسبار عربي لاستكشاف الكوكب الأحمر.

وحسب مزاعم الإمارات، فإن المسبار يقدم أول دراسة شاملة عن مناخ ، وطبقات غلافه الجوي المختلفة، في مهمة تستمر لمدة سنة مريخية واحدة.

ومن المتوقع أن يصل مسبار الأمل إلى كوكب المريخ في فبراير عام 2021، وهو العام الذي تحتفل فيه الإمارات بمرور 50 عاما على تأسيسها، وستكون مهمة الأمل الناجحة خطوة كبيرة للاقتصاد المعتمد على النفط، والذي يسعى إلى مستقبل في الفضاء.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: https://t.me/watanserb

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. خالد يقول

    لا أتوقع أن يصل المسبار المزعوم الى المريخ عام 2021 والإمارات موجوده . أتوقع إنهيار اقتصادي قوي لهذه الدويله خلال الثلاث شهور القادمه لدرجة إنهم سيبيعون الكراسي والكمبيوترات المسؤوله عن تتبع المسبار المزعوم والأيام بيننا .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.