“شاهد” الداعية السعودي عبدالله المطلق يفتي بجواز الرحمة على الفنانين بعد تحريم الغناء سابقاً!

0

أفتى المستشار بالديوان الملكي السعودي عضو هيئة كبار العلماء، عبدالله بن محمد المطلق؛ بأنه يجوز الدعاء بالرحمة للمطربين والفنانين.

جاءت فتوى المطلق رداً على سؤال ورده عبر برنامجه الأسبوعي” استديو الجمعة” على إذاعة “نداء الإسلام، حين سأله المُتصل: “ياشيخ، هل يجوز عندما يموت بعض الفنانين الذين يغنون، أن ندعي لهم بالرحمة”.

فأجاب المطلق: “إذا كان يصلي ومن أهل الإيمان ندعي له بالرحمة، فالغناء معصية ويوجد أحد منا ليس لديه معصية”.

وتابع: “صحيح الغناء معصية ومعلنة، ولكن أيضًا ما تمنع من الدعاء له بالرحمة، وكم سمعنا أن بعض المغنين عندهم أعمال خيّرة وطيبة لكن عسى الله أن يمنّ عليهم بالتوبة أيضًا من هذا الغناء”.

تأتي فتوى المطلق تناغماً مع إعادة السماح بالموسيقى والغناء في المطاعم والمقاهي، بعد سنوات طويلة من منعها، بعدما أعلن رئيس هيئة الترفيه السعودية، المستشار في الديوان الملكي، تركي آل الشيخ، ذلك قبل عام.

وتستضيف هيئة الترفيه العديد من العروض المسرحية الغربية والفنانين والفنانات العرب ومن جميع أنحاء العالم، ما تسبب بجدل واسع آنذاك في المجتمع الذي يرى أن ذلك تحريض على الفجور، وأنه جزء من استراتيجية ابن سلمان للهيمنة على السلطة وتثبيت نفوذ حكمه.

كما أعاد الناشطون فيديوهات لفتاوى علماء السعودية وهم يحرمون العزف والغناء بشكل صريح وقاطع قبل أن يتغير رأيهم وفق أهواء حُكامهم.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.