“شاهد” تصريحات جريئة لتركي الفيصل على شاشة كويتية.. وهذا ما قاله عن انقلاب العسكر في مصر

0

أثارت تصريحات الأمير تركي الفيصل رئيس هيئة الاستخبارات السعودية الأسبق، بشأن تاريخ الانقلابات العسكرية في مصر جدلا واسعا بين النشطاء على مواقع التواصل.

“الفيصل” وفي حوار مصور له مع الإعلامي عمار تقي عبر برنامج “الصندوق الأسود” الشهير، والذي يبث على منصات صحيفة “القبس” الإلكترونية، أكد على أن ما قام به الرئيس المصري الراحل جمال عبدالناصر عام 1952 هو انقلاب عسكري تحول بعدها إلى ثورة، حسب وصفه.

وأضاف أنه في البداية كان الأمر انقلابا عسكريا كاملا على الملك فاروق من قبل ضباط داخل الجيش، حتى أنهم أرادوا الإطاحة بالملك والحفاظ على النظام في شكل الحفاظ على ابن الملك فاروق بأن يصبح ملك بعد أبوه، وتحول الأمر بعد ذلك إلى ثورة من تغيير نظام الحكم بشكل جذري.

وعن موقف السعودية حينها من أحداث نكسة عام 1967، وموقف الملك السعودي وقتها، قال “الفيصل” إن الملك فيصل أمر وزير الدفاع الأمير سلطان بن عبد العزيز بالتواصل مع نظيره المصري وإبلاغه باستعداد المملكة لوضع كافة إمكاناتها لمساندة مصر.

وتابع الفيصل: “أحد العاملين في القصر بعد حدوث النكسة مباشرة جاء إلى الملك فيصل وقال له أبشرك، انهزم عبد الناصر. فما كان من الملك فيصل إلا أن صفعه ونهره وهو يصيح في وجهه لا شماتة، لا شماتة، وكان غاضبا للغاية”.

وأوضح تركي الفيصل أن الملك فيصل خلال اجتماعه بالرؤساء العرب بعد النكسة، نادى بأن يتوحد العرب ويدعموا جميعا الدول التي تعرضت أراضيها للاحتلال من قبل إسرائيل.

وشدد تركي الفيصل على أن المملكة لم “تستقطب الإخوان نكاية في جمال عبد الناصر، وإنما وفرت ملجأً لمن تعرضوا للاضطهاد نتيجة الثورات التي قامت في العراق وسوريا ومصر”.

وأتم تركي الفيصل “المملكة في تلك الفترة استقبلت الكثير من اللاجئين”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.