الرعب يسود قصور آل سعود بعد تفشي كورونا بينهم.. أول تصريحات رسمية تكشف عدد الأمراء المصابين

3

في تأكيد على صحة التقارير التي نشرتها عدة صحف أمريكية قبل أيام عن إصابة عدد من أمراء الأسرة الحاكمة في بفيروس كورونا المستجد (كوفيد19)، أصدر الأمير تركي الفيصل رئيس الاستخبارات السعودية السابق أول تصريحات رسمية في هذا الشأن.

“الفيصل” أكد وجود حالات مصابة في صفوف أمراء الأسرة الحاكمة، لكنه كذب الأعداد التي أوردتها صحيفة “نيويورك تايمز” في هذا الشأن.

وكتب نجل الملك الراحل فيصل في مقال له بعنوان “خواطر كورونية (2)“، نشرته صحيفة “الشرق الأوسط” اللندنية أمس، الأربعاء، أن عدد الأمراء المصابين بالفيروس أقل من 20 أميراً.

وجاء مقاله لنفي الرقم الذي نشرته “نيويورك تايمز” منذ أسابيع حول إصابة 150 أميراً بالفيروس، معتبراً أن ذلك “افتراء” من قبل الصحيفة.

وكانت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية، قالت إن أصاب العشرات من أفراد العائلة المالكة في السعودية، حسب معلومات حصلت عليها.

وأوردت الصحيفة أن الملك سلمان، وولي عهده، الأمير محمد، يعزلان نفسيهما في موقعين منفصلين على ساحل البحر الأحمر، خشية التقاط العدوى.

وأضافت الصحيفة، في تقريرها الذي رصدته (وطن) حينها أن أمير ، فيصل بن بندر بن عبد العزيز آل سعود، في المستشفى، حاليا، قيد العناية الفائقة، بعد ستة أسابيع من إعلان أول إصابة في المملكة.

وذكرت الصحيفة أن نحو 150 أميرا وأميرة من أفراد العائلة المالكة الممتدة، قد أصيبوا بالوباء، وأن الأطباء في مستشفى الملك فيصل الذي يُعالج فيه أفراد الأسرة الحاكمة، وُضعوا في حالة تأهب، و”طُلب منهم الاستعداد لاستقبال كبار الشخصيات”.

ووفقا لرسالة إلكترونية، أرسلتها إدارة المستشفى للعاملين فيه، قالت نيوريورك تايمز إنها اطلعت عليها، فإن “المشفى يعمل على تجهيز نحو 500 سرير، وطُلب من العاملين فيه إجلاء المرضى، في أسرع وقت ممكن، لإفساح المجال أمام علاج أفراد الأسرة الحاكمة”.

ويضيف التقرير أن إدارة مستشفى الملك فيصل التخصصي، في الرياض، قالت في الرسالة، التي وجهتها لكبار الأطباء، “يجب أن نكون مستعدين لوصول شخصيات هامة من مختلف أنحاء المملكة.. لا نعرف عدد الحالات التي قد تصل إلينا لكن يجب رفع حالة التأهب، كما يجب نقل جميع الحالات المزمنة بأسرع وقت والتوقف عن استقبال حالات جديدة باستثناء الحالات شديدة الحرج”.

وأضاف تقرير الصحيفة أن “الملك سلمان، الذي يبلغ من العمر 84 عاما، قام بعزل نفسه في قصر في إحدى الجزر على ساحل البحر الأحمر، قرب مدينة جدة، بينما ولي عهده، الأمير ، البالغ من العمر 34 عاما، قد انسحب مع عدد من خواصه ومستشاريه إلى موقع ناء على نفس الساحل، لكن قرب الموقع المعلن لمشروع مدينة نيوم السياحية التي تعهد ببنائها”.

هذا وأعلن المتحدث باسم وزارة الصحة السعودية، اليوم الخميس، تسجيل 1351 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا ليرتفع إجمالي عدد الإصابات إلى 22753، موضحاً أن 17% من الإصابات بين السعوديين و83% لغير سعوديين.

وأوضح “العبدالعالي” في المؤتمر الصحافي اليومي حول تطورات كورونا أن هناك 19428 حالة نشطة و123 حالة حرجة.

وأكد تعافي 210 حالات جديدة ليصل إجمالي عدد المتعافين إلى 3163 حالة، مشيراً إلى تسجيل 5 حالات وفاة جديدة في الرياض وجدة، ليرتفع عدد الوفيات في المملكة إلى 162.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: https://t.me/watanserb

 
قد يعجبك ايضا
3 تعليقات
  1. كورونا علاجها اللقاح يقول

    بالتأكيد انهم يبحثون عن لقاح.. فليس لهم علاج سوى باللقاح.. وقد صرحت جميع دول العالم والاعلام والصحافة انه ليس هناك علاج ناجع و بديل للقاح.. فاللقحاح افضل علاج.. فلن يجدو مهما بحثو عن بديل للقاح.. ومع انهم في قمة اللقاح المتواصل ليل نهار الا انهم يحتاجون ايضاً لزيادة اللقاح وليس اي لقاح فاللقاح الماضي والمستمر واللفائت لم يعد يجدي نفعاً.. وفوائد وتكييف.. وقد صرح العالم وجميع وسائله الإعلامية والصحفية والنشر اللانترنت انهو ليس هناك جدوى او حل او علاج مجدي ونافع سوى باللقاح.. فعليكم بالاستلقاح قد استطاعتكم وخصوصاً من اصحاب الهمم والقمم والمصارعات الحره وال سود وطويلي ال ال ال شسمه الهامه الهامه الهامه..

  2. باي باي يقول

    ????????????????الله يحمي السعودية وشعبها وحكامها من كل شر????????????????
    دائما اذا أردت أن تلفت الانتباه عن موضوع يخصك فأوعز للأبواق الإعلامية بنشر خبر مضاد عن السعودية

    1. بالتلقيح كورونا مهب الريح يقول

      الظاهر انك تبغى لقاح يا(أوعز)…

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.