للبراءة من “عبدالرحيم”.. مسرحية جديدة يُجهزها “بن سلمان” ضدّ قبيلة الحويطات هذه تفاصيلُها

0

كشفت منظمة “القسط” لدعم حقوق الإنسان في ، أن السلطات بعد أن أقدمت على قتل تسعى حاليًا لإنتاج عمل إعلامي كبير تستخدم فيه عدد من الشخصيات من القبيلة للبراءة من “عبدالرحيم” وإرغامهم على ما تسميه السلطات بـ”تجديد البيعة”.

وأكدت “القسط” أن السلطات السعودية قامت بحملة اعتقالات واسعة بين افراد بسبب رفضهم التهجير الذي تدعي السلطات انه ليس قسرياً، بينما تثبت ممارساتها على الارض خلاف ذلك.

وقالت المصادر ان إمارة تبوك يوم تسليم جثمان عبدالرحيم الحويطي دعت عددا من ابناء القبيلة للإجتماع في الامارة لمناقشة الأمر، فقاطع عدد من ابناء القبيلة ورفضوا الدعوة وتوجهوا لتشييع الجثمان ودفنه .

أما من حضروا الاجتماع فقد وعدتهم السلطات بدفع مبلغ 100 ألف ريال سعودي لكل شخص منهم، و300 ألف لكل شخص ممن تم تعيينهم كمشائخ وذلك مقابل المساهمة في عمل إعلامي ومهرجان جماهيري يعلنون فيه البراءة من عبدالرحيم ومن ابناء القبيلة الذين يرفضون التهجير ويعلنون ما اسمته السلطات “تجديد البيعة”.

ورأت “القسط” أنّ هذه المسرحية التي تسعى السلطات للقيام بها مستخدمةً بعض الأشخاص عن طريق إرغامهم للمشاركة بالقوة والاكراه أو عبر الرشاوى والأموال ما هي الا محاولة للتغطية على مقتل عبدالرحيم الحويطي وتغطية على اعتقال 8 من ابناء القبيلة .

وكانت قوات الامن السعودية قتلت المواطن عبدالرحيم الحويطي قبل ايام بعدما رفض إخلاء منزله وتسليمه للسلطات لصالح إقامة مشروع “نيوم” على أنقاضه ومنازل آخرين في منطقة الخريبة .

ونيوم جزء من مشروع ولي العهد “رؤية 2030” الذي يسعى إلى توفير وظائف جيدة للسعوديين في قطاع آخر غير النفط، بتكلفة 500 مليار يورو.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.