السفارة الأمريكية في الأردن تحذر موظفيها ورعاياها: لا تتحركوا ولا ترسلوا أطفالكم للمدارس وأبقوا في منازلكم!

0

نصحت السفارة الأمريكية في عمان موظفيها ومواطنيها، بتجنب التحركات غير الضرورية خارج المنازل صباح اليوم الأربعاء، بما في ذلك إبقاء الأطفال في المنزل وعدم توجههم إلى المدارس.

ومع ذلك أكدت السفارة مواصلتها عملها بشكل اعتيادي.

وأطلقت السفارة هذه التحذيرات لرعاياها في الوقت الذي كانت فيه هجمات صاروخية إيرانية تشن ضد قواعد عسكرية أمريكية في العراق، وسط استمرار التوتر الإقليمي.

وانطلاقا من ضرورة أخذ الحيطة الحذر، وجهت السفارة لموظفي الحكومة الأمريكية مجموعة من الإرشادات للتعامل وفقها خلال الوقت الراهن، وهي الابتعاد عن الأضواء، وأن يكون الشخص على بينة من محيطه، والبقاء في حالة تأهب في المواقع التي يرتادها السياح، ومراجعة خطط الأمان الشخصية الخاصة بهم، والحصول على مستندات السفر محدثة، وإبقاؤها في أماكن يمكن الوصول إليها بسهولة.

ولم يكن هذا التحذير هو الاول بالنسبة للسفارات الامريكية في المنطقة، حيث وجهت السفارة الأمريكية في المملكة العربية السعودية تحذيرا أول أمس لرعاياها من “خطر متزايد” لإمكانية وقوع هجمات بصواريخ وطائرات بدون طيار (درونز).

يأتي ذلك بعد يومين من تحذير مشابه، لكن مع حذف جملة عن عدم علمها بـ”تهديدات محددة وذات مصداقية”، وإضافة إرشادات عن كيفية التصرف وقت القصف.

وفي 3 يناير بعد أن أعلنت واشنطن عن قتل الجنرال الإيراني قاسم سليماني، قالت السفارة الأمريكية بالرياض، في رسالة أمنية، إنه “في ضوء الأحداث في المنطقة، ترغب البعثة الدبلوماسية في تذكير المجتمع الأمريكي بالحفاظ على الوعي الأمني ​​المتزايد واتباع الممارسات الأمنية السليمة أثناء التواجد في المملكة العربية السعودية“.

وأضافت أن “البعثة ليست على علم بأي تهديدات محددة وذات مصداقية لمصالح الولايات المتحدة أو المواطنين الأمريكيين في المملكة”، مشيرة إلى أنه “في الماضي، شنت جهات فاعلة إقليمية معادية للسعودية هجمات بصواريخ وطائرات بدون طيار ضد أهداف مدنية وعسكرية على حد سواء داخل المملكة”.

وتابعت بالقول: “يتعرض المواطنون الأمريكيون الذين يعيشون ويعملون بالقرب من القواعد العسكرية والبنية التحتية المدنية المهمة، وخاصة في المنطقة الشرقية والمناطق القريبة من الحدود مع اليمن، لخطر متزايد من هجمات الصواريخ والطائرات بدون طيار”.

وفي 5 يناير، نشرت السفارة الأمريكية بالرياض رسالة أمنية تحذر فيها رعاياها مجددا خطر متزايد لهجمات الصواريخ والطائرات بدون طيار، لكن جاءت الرسالة الثانية دون الجملة التي جاءت في الرسالة الأولى حول عدم علمها بأي تهديدات محددة، كما جاء في الرسالة الثانية إرشادات عما يجب فعله إذا وقع هجوم.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: http://bit.ly/35oWbv8

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More