“شاهد” حشود كبيرة في جنازة قاسم سليماني تغلق الطرق وهتاف “الموت لأمريكا” يسيطر.. وهذا الأمر لفت انتباه الجميع

1

في مشهد مهيب شارك عشرت الآلاف في العاصمة العراقية بغداد في موكب تشييع جنازة القائد العسكري الإيراني قاسم سليماني الذي اغتيل في غارة جوية أمريكية الجمعة.

وبدأ المشيعون بالتجمع في بغداد منذ الساعات الأولى من صباح السبت، قبل بدء المسيرة، وهم يلوحون بالعلم العراقي وأعلام أخرى ويهتفون “الموت لأمريكا”. كما حمل بعضهم صورا لسليماني والمرشد الأعلى في إيران.

https://twitter.com/Al_Mirbad/status/1213389422709944322

وكان سليماني مهندس عمليات إيران في الشرق الأوسط، وقد تعهدت إيران بالانتقام الشديد لموته.

ويمثل هذا التشييع في بغداد بداية أيام الحداد على سليماني.

https://twitter.com/DerwazaNews/status/1213343998628290560

وسيعاد جثمان سليماني إلى إيران حيث ستتم مراسم الجنازة والدفن في مسقط رأسه في كرمان وسط إيران.

https://twitter.com/AlSlamNews/status/1213381544477376513

ويشارك المحتشدون أيضا في تشييع جنازة قائد حزب الله العراقي ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي في العراق أبومهدي المهندس الذي اغتيل في الغارة نفسها.

سيارة التشييع

وسرقت السيارة التي نقلت جثماني القيادي البارز في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني ونائب قائد ميليشيات الحشد الشعبي أبو المهدي المهندس، الأضواء، خلال مراسم تشييعهما.

https://twitter.com/sufian19952/status/1213492984286765057

وانتشرت صورة شاحنة “بيك أب” التي نقلت الجثمانين وسط بغداد، وهي من نوع شيفروليه أميركية الصنع، الأمر الذي أثار السخرية على وسائل التواصل الاجتماعي.

https://twitter.com/I_R_A_N_I_A/status/1213499032326279169

وأصبحت لقطة مقدمة الشاحنة بشعار “شيفروليه” الذهبي الشهير، وسط الحشود، الأبرز خلال التشييع، وذلك لأنها تمثل تناقضا ملفتا، بين سخط المشيعين على الولايات المتحدة، بعد تنفيذها عملية جوية قتلت القياديين فجر الجمعة، وبين استخدامهم أحد أبرز منتجات الصناعة الأميركية، سيارة شيفروليه، لعملية تشييع القتلى.

https://twitter.com/ibnkhal99451999/status/1213473321679020034

ما الذي سيحدث بعد مقتل سليماني؟

وأفادت تقارير أن جثامين القتلى الإيرانيين ستنقل مساء السبت إلى إيران، التي أعلنت الحداد لمدة ثلاثة أيام.

وعلى العكس من ذلك، احتفل بعض العراقيين في شوارع بغداد بأخبار مقتل سليماني. المتهم باستخدام العنف ضد الاحتجاجات السلمية المؤيدة للديمقراطية في العراق في الأشهر الأخيرة الماضية.

وقالت الولايات المتحدة إنها نشرت ثلاثة آلاف جندي إضافي في الشرق الأوسط تحسبا لأي رد فعل من إيران.

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في مؤتمر صحفي في منتجع مار لاغو في فلوريدا “نفذ الجيش الأمريكي ضربة دقيقة لا تشوبها شائبة أدت إلى مقتل الإرهابي رقم واحد في العالم، قاسم سليماني”.

وأضاف ترامب إن سليماني “كان يخطط لشن هجمات وشيكة على الدبلوماسيين والعسكريين الأمريكيين، لكننا كشفناه متلبسا وقمنا بإنهائه”.

لكن مسؤولي إدارة ترامب لم يقدموا أية تفاصيل حول الهجمات التي قالت إن سليماني كان يخطط لها والتي دفعتهم إلى التحرك بسرعة لقتله.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: http://bit.ly/35oWbv8

 
قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. هزاب يقول

    الموت لأمريكا ! من عام 1979م ! ولا رصاصة واحدة تجاه امريكا واسرائيل! خخخخخ1 فقط الرد في الوقت المناسب! والجنازة جثمانها تحمله سيارة أمريكية! المغلوب يتبع الغالب دائما1 خخخخخخخ

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More