خالد بن محمد بن زايد يوجه باعتقال 4 إماراتيات على خلفية بث أغاني قطرية داخل منزلهن

0

في فضيحة جديدة لـ”صبيان زيد” كشف حساب “بدون ظل” الشهير بتسريباته السياسية ـ ويعرف نفسه على أنه ضابط بجهاز الأمن الإماراتي ـ عن توجيه نجل ولي عهد ابوظبي باعتقال 4 مواطنات على خلفية بثهن أغاني قطرية في المنزل.

ودون “بدون ظل” في تغريدته التي رصدتها (وطن) ولاقت تفاعلا واسعا ما نصه:”اليوم تم تقديم اربع مواطنات اماراتيات فاضلات للمحكمة” وتحفظ الحساب عن ذكر اسم القبيلة التي ينتمين لها لافتا إلى أنهن من قاطني مدينة زايد.

وأرجع سبب ذلك إلى بث أغاني قطرية داخل منزل إحدى المواطنات حيث تم تسريب المقطع، واتخذ الشيخ خالد بن محمد بن زايد قرار اعتقالهم وتقديمهم للمحكمة، حسب قوله.

يشار إلى أنه في بداية الأزمة عام 2017 حذر النائب العام لدولة الإمارات حمد سيف الشامسي، من إبداء التعاطف مع دولة قطر، واعتبر ذلك جريمة قد تصل عقوبتها إلى 15 سنة سجنا، وغرامة لا تقل عن 500 ألف درهم.

ونقلت وسائل إعلام إماراتية عن “الشامسي” في هذا التوقيت قوله إن دولة الإمارات العربية المتحدة اتخذت “قرارا حاسما ضد حكومة قطر نتيجة لسياستها العدائية واللامسؤولة، ضد الدولة وعدد من الدول الشقيقة الخليجية والعربية”.

ونبه الشامسي إلى أن إبداء التعاطف أو الميل أو المحاباة تجاه قطر، أو الاعتراض على موقف دولة الإمارات، وما اتخذته من إجراءات صارمة وحازمة مع حكومة قطر، سواء عبر وسائل التواصل الاجتماعي بتغريدات أو مشاركات، أو بأي وسيلة أخرى قولا أو كتابة، يعد جريمة يعاقب عليها بالسجن من 3 إلى 15 عاما، وبغرامة لا تقل عن 500 ألف درهم، طبقا لقانون العقوبات الاتحادي بشأن مكافحة جرائم تقنية المعلومات.

وتزعمت الإمارات والسعودية عملية الحصار الجائر لقطر في يونيو2017، بزعم دعم الدوحة للإرهاب وهو ما نفته السلطات القطرية مرارا وتكرارا وأثبتته محكمة العدل الدولية في لاهاي.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.