فيديو موجع من العراق.. أم تتصل هاتفياً بولدها القتيل في أحداث الناصرية وآخر يحتفل بعيد ميلاد ابنه بساحة التحرير

0

تداول ناشطون عراقيون، فيديو مؤثر جداً، لمتظاهر شاب مضرج بدمائه، بعد أن فارق الحياة نتيجة لإصابة قوية في الرأس.

لم تعرف هوية الشاب بعد، لكن تعليقات المغردين أشارت إلى أنه واحد من بين عشرات المتظاهرين الذين قتلوا في مدينة الناصرية بمحافظة ذي قار. وفق ما ذكرت “بي بي سي”.

والصادم حسب الفيديو عندما كان المسعفون يبحثون في جيوبه عما يثبت هويته، رن هاتفه وإذا بالمتصل والدته، حيث ساد الصمت بين المتظاهرين المحطين بجثة القتيل، فلم يعرفوا كيف يتعاملون مع الموقف.

وبعد دقائق كسر الصمت وتعالت الأصوات المطالبة بعدم الرد على الهاتف.

تتواصل المشاهد المأساوية بالعراق منذ اندلاع الاحتجاجات في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، إذ تضج وسوم مثل #الناصرية_تنزف و#_ينتفض بمشاهد مشابهة.

قد يصادف المتصفح لتسلسل الأحداث في العراق صور شبان وشابات يرفعون لافتات دونت عليها رسائل للقناصين الذين يقول متظاهرون إنهم سبب سقوط هذا العدد الهائل من القتلى في الاحتجاجات الأخيرة.

وتظهر هذه الصورة شابا يحمل لافتة كتب عليها “لا تقتلني أمي بانتظاري”.

ومن المشاهد المؤلمة أيضا فيديو لأب يحتفل بعيد ميلاد ابنه الذي قتل خلال المظاهرات. حسب ما نشرت وسائل اعلام.

وضع الأب صور ابنه في ساحة التحرير وسط بغداد، وزينها بالزهور والشموع. كما علق أغراضه الخاصة وزي تخرجه بجانبها.

شاهد أيضاً: هكذا افترس أسود الرافدين “عيال زايد” على أرض الدوحة وتصّدروا المجموعة الأولى في…

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: http://bit.ly/35oWbv8

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.