الأحد, نوفمبر 27, 2022
الرئيسيةالهدهدصورة صدمت العُمانيين واشعلت جدلاً واسعاً!!

صورة صدمت العُمانيين واشعلت جدلاً واسعاً!!

- Advertisement -

وطن- أشعلت صورة من حفل تدشين خط الإنتاج لخيوط القطن لمصنع “شركة صحار للنسيج“، تداولها نشطاء عُمانيون بمواقع التواصل الاجتماعيّ، جدلاً واسعاً.

وتُظهر الصورة التي وصفها بعضُ المغرّدين بـ”الصادمة” عدد الوافدين المشاركين بالحفل أكبر بكثير من عدد العُمانيين المتواجدين.

وقال المغرّد العماني “مصطفى الشاعر” في تعليقه على الصورة: ” بعض الصور كافية لتعبر عن الف معنى .. !!”.

- Advertisement -

في حين قال المغرّد “مهدي البوسعيدي“: ” تحدثنا كثيرا عن أزمة #باحثون_عن_عمل_يستغيثون166 وعن المواطنين من أعمالهم وعن توظيف الوافدين وخطورتها. وكثيرا ما تساءلنا عن المتسبب وعن غياب دور الجهات المعنية. واستنكرنا موقف المسؤولين اللامبالي مما يحدث. ولكن ما أن تروا هذه الصورة ستعملون جيدا ما نوع المصيبة التي نحن فيها”.

رفض واسع في سلطنة عمان لموديلات ملابس نسائية منتشرة تحمل إضافات رجالية (شاهد)

- Advertisement -

وجرى الاحتفال بتدشين خط الإنتاج من الوحدة الثانية لإنتاج خيوط القطن لمصنع شركة “أس في بيتي صحار” للنسيج، وذلك برعاية الشيخ عبد الله بن ناصر البكري وزير القوى العاملة بحضور عدد من الوزراء والوكلاء وعدد من رجال الأعمال والمستثمرين.

جديرٌ بالذّكر أن الشيخ خالد بن هلال المعولي، أكد بعد فوزه برئاسة مجلس الشورى في سلطنة عمان مؤخراً أنّ القضية الأولى للمجلس هي قضية الباحثين عن عمل.

وأضاف أن على الاعضاء التركيز على هذا الملف، وهي من القضايا الاساسية، واصفاً إياها بأنها “قضية أمن وطني”.

موقف مُبكي ومؤلم حدث في حفل تخرج كلية مجان الجامعية بسلطنة عمان

وطن
وطنhttps://watanserb.com/
الحساب الخاص في محرري موقع وطن يغرد خارج السرب. يشرف على تحرير موقع وطن نخبة من الصحفيين والإعلاميين والمترجمين. تابع كل جديد لدى محرري وطن
اقرأ أيضاً

1 تعليق

  1. خخخخخخخخخ! يعني هو انتوا مجانين ولا تستهبلوا! شركة نسيج بيكون فيها المسقطي العماني أكثر من الوافد؟ خخخخخ1 المال وافد الفكرة للوافد ! العمالة من بلد الوافد طيب ايش دور العماني دور شرفي فقط ! تعيشوا وتأكلوا غيرها يا أغبياء ومغفلين! هعععع

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث