عانى من ورم خبيث واستُئصلت إحدى كليتيه.. غضب بعد الكشف عن اعتقال شاب عُماني في سجون الإمارات منذ أكثر من عام بلا تهمة

0

وجّهت والدة شاب عُماني في سجون الإمارات منذ أكثر من عام مناشدةً عاجلة للتدخل من أجل الإفراج عنه، مؤكدةً أنّه يعاني ظروفاً صحية صعبة.

 

وقالت والدة المعتقل “عبدالله الشامسي” إنّ ابنها عُماني ومريض، وموقوف منذ تاريخ 18/8/2018 حتّى اليوم في أبوظبي، مشيرةً إلى أنّ عمره وقت الاعتقال كان 19 عاما.

 

وأكدت الأم الإماراتية، أنّ نجلها لم يعرض بعد للمحاكمة، وناشدت بتعجيل محاكمته إن كان متهم، أو إخلاء سبيله مراعاة لظروفه الصحية.

وعانى عبدالله –وفقاً لما كشفته الأم- من ورم خبيث من الدرجة الرابعة وتم استئصال احدى كليتيه واستمر علاجه لفترة طويلة، وبعد أن بدأ بالتعافي ظهرت عليه أعراض الإضطراب النفسي.

ونشرت الأم تقارير طبية توضح حاجة نجلها للعلاج الفوري.

وناشدت الأم المسؤولين في السلطنة بالتدخل السريع في هذا الموضوع ومعرفة مصير عبدالله الشامسي.

 

ودشّن مغرّدون عُمانيون بموقع “تويتر” هاشتاغ #قضية_الموقوف_عبدالله_الشامسي عبّروا من خلال عن تضامنهم مع والدة المعتقل “الشامسي”، وطالبوا وزارة الخارجية العُمانية بالتدخل الفوري لإنهاء معاناته.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.