Web Analytics Made Easy - StatCounter
تقارير

حملة اعتقالات “مجنونة” قبل الجمعة الحاسمة في مصر.. هذا ما جرى في “14” محافظة

شنت أجهزة الأمن المصرية، حملة “مجنونة” في صفوف المعارضة، طالت أكاديميين وصحافيين وقيادات أحزاب سياسية، وأعضاء في مجلس نقابة المحامين.

وبحسب منظمات حقوقية مستقلة، فإن حملة الاعتقالات التي شنتها الأجهزة الأمنية منذ يوم الجمعة الماضي، بلغت  1438 حالة، حتى ظهر الأربعاء، وبلغ عدد الذكور الموقوفين 1380 وعدد الإناث 58 فتاة وسيدة تم القبض عليهم في نطاق 20 محافظة منذ أحداث 20 سبتمبر/ أيلول الجاري.

واعتقلت قوات الأمن المصرية، فجر اليوم الدكتور حسن نافعة استاذ العلوم السياسية في جامعة القاهرة، وظهر نافعة، في نيابة أمن الدولة العليا، بعد اعتقاله بساعات، والتي باشرت التحقيق معه، في تهم “نشر أخبار كاذبة، ومشاركة جماعة إرهابية”.

وكانت آخر تغريدة كتبها نافعة على حسابه الرسمي على الفيسبوك، قال فيها، “إن استمرار حكم السيسي المطلق سيقود إلى كارثة، وإن مصلحة مصر تتطلب رحيله اليوم قبل الغد، لكنه لن يرحل إلا بضغط شعبي من الشارع”، داعيا لاختيار أقل الطرق كلفة لضمان انتقال السلطة إلى أيد أمينة، وأن نتجنب سيناريو الفوضى.

وكانت وسائل إعلام مصرية مؤيدة للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، شنت حملة على حسن نافعة، قبل ساعات من اعتقاله، ونشرت ما قالت إنه تسريب صوتي قالت فيه، إنه تفاوض مع قناة “الجزيرة” على المشاركة في فيلم تسجيلي عن المسار السياسي بعد 30 يونيو/ حزيران 2013.

التسريب الصوتي، تضمن حوارا بين شخصين، أحدهما قال إنه صحافي يعمل في إنتاج الأفلام الوثائقية لحساب عدد من القنوات منها “الجزيرة”، وآخر من المفترض أنه طبقا للتسريب هو الدكتور حسن نافعة، ودار الحوار بين الشخصين، على أمرين، الأول ضمانات أن لا يجري اجتزاء الحوار من سياقه، أما الأمر الثاني فهو المقابل المادي للمشاركة في الفيلم الوثائقي.

جاء ذلك، في وقت أعلن فيه المحامي المصري نور فرحات، أن قوات الأمن اعتقلت الدكتور حازم حسني الأستاذ بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية، والمتحدث السابق باسم حملة الفريق سامي عنان.

ونشر فرحات بيانا يحمل توقيع هيئة الدفاع عن الدكتور حازم حسني قال فيه، إن قوات الأمن ألقت القبض على الدكتور حازم حسني.

وأضاف: “وغير معلوم مكانه حتى الآن، وهيئة الدفاع عن الدكتور حازم حسني تعتصم بالشرعية ونصوص الدستور، وتؤكد على قرينة البراءة، وأن القبض لا يكون إلا بإذن قضائي، وأن المقبوض عليه يجب أن يمكّن من الاتصال بدفاعه، وأن الحبس الاحتياطي إجراء استثنائي تحفظي لا يصح التوسع فيه الا بضوابطه ومبرراته، وأن مجتمع الشرعية وسيادة القانون يجب أن تصان فيه حرية الرأي والتعبير ، وتقدير الظروف الصحية للدكتور حازم حسني ولمكانته العلمية وعطائه عبر السنين”.

وطالت حملة الاعتقالات أيضا، الصحافي المصري في جريدة الأهرام ورئيس حزب الدستور السابق خالد داود.

وقال محامون أنه يخضع للتحقيق في نيابة أمن الدولة، بتهمة مشاركة جماعة “إرهابية” ونشر أخبار كاذبة.

وكانت مصر شهدت مظاهرات في 12 محافظة تطالب برحيل السيسي يوم 20 سبتمبر/ أيلول الجاري، استجابة للدعوة التي أطلقها الفنان محمد على صاحب شركة المقاولات المقيم في اسبانيا.

ودعا علي إلى تنظيم مليونية يوم الجمعة المقبل للإطاحة بالسيسي، مطالبا وزير الدفاع المصري الفريق محمد زكي بالاستجابة لمطالب الشعب المصري وعزل السيسي.

14 محافظة وإجراءات أمنية مشددة

وقالت المفوضية المصرية للحقوق والحريات (منظمة مجتمع مدني) إن حركات الاحتجاجات السلمية المطالبة برحيل الرئيس عبدالفتاح السيسي، التي اندلعت الجمعة الماضية امتدت إلى 14 محافظة مصرية.

تابع: انفوجراف المركز المصري عن التوزيع الجغرافي لوقائع القبض علي خلفية أحداث 20 سبتمبر حيث احتلت محافظة القاهرة المركز…

Posted by Egyptian Center for Economic & Social Rights on Tuesday, September 24, 2019

وتحسباً لاحتمال لدعوة المقاول المتمرد بالتظاهرة الجمعة القادمة، شهدت محافظات مصر الكبرى (القاهرة، الجيزة، الإسكندرية) إجراءات أمنية غير مسبوقة، لاسيما في محيط ميدان التحرير، إذ انتشرت العشرات من مدرعات الأمن المركزي على مداخل الميدان، خصوصاً من ناحية شارع طلعت حرب، إضافة إلى العديد من التمركزات الأمنية لتأمين المتحف المصري، وميدان عبدالمنعم رياض، ومبنى اتحاد الإذاعة والتلفزيون «ماسبيرو» .

كما شهدت نقابتا المحامين والصحفيين في القاهرة إجراءات أمنية مشددة، من خلال نشر كثير من المدرعات في محيط كل نقابة، الأمر الذي تسبَّب في حالة من التكدّس المروري بكافة شوارع وسط القاهرة، وشعور الأهالي بسخط عام إزاء التشديدات الأمنية. كما شنَّت قوات الأمن حملات على الفنادق والشقق السكنية المفروشة في القاهرة، في إطار توسيع دائرة الاشتباه السياسي.

في موازاة ذلك، فرضت قوات الأمن حصاراً مشدداً في محيط الجامعات، بالتزامن مع بداية العام الدراسي الجديد، خاصة جامعات الأزهر والقاهرة وعين شمس وحلوان. وطلب رؤساء الجامعات من الأمن الإداري التابع لها «زيادة إجراءات التفتيش، ومنع دخول أي شخص لا يدرس في الجامعة، ومنع أي مظاهرات احتجاجية داخل حرم الجامعة إلا بتصريح مسبق» .

الوسوم

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. فَأَوْحَىٰ إِلَيْهِمْ رَبُّهُمْ لَنُهْلِكَنَّ الظَّالِمِينَ (13) وَلَنُسْكِنَنَّكُمُ الْأَرْضَ مِن بَعْدِهِمْ ۚ ذَٰلِكَ لِمَنْ خَافَ مَقَامِي وَخَافَ وَعِيدِ (14) وَاسْتَفْتَحُوا وَخَابَ كُلُّ جَبَّارٍ عَنِيدٍ (15) مِّن وَرَائِهِ جَهَنَّمُ وَيُسْقَىٰ مِن مَّاءٍ صَدِيدٍ (16) يَتَجَرَّعُهُ وَلَا يَكَادُ يُسِيغُهُ وَيَأْتِيهِ الْمَوْتُ مِن كُلِّ مَكَانٍ وَمَا هُوَ بِمَيِّتٍ ۖ وَمِن وَرَائِهِ عَذَابٌ غَلِيظٌ

    هذه بإذن الله نهاية عميل اليهود والنصارى … وبإذن الله ستكون نهاية من أوصله للحكم كذلك

    دم محمد مرسي سيذيقكم الذل والهوان في الدنيا والعذاب الشديد يوم القيامة …بإذن الله تبارك وتعالى

  2. لن يجدي نفعاً ……….. ولو إعتقلت جميع سكان مصر
    نهايتك أصبحت قاب قوسين أو أدنى
    فعلها أخيك فرعون من قبل في بني إسرائيل ويأبي الله إلا أن تكون نهايته على يد الذين أستضعفهم في الأرض وذبحهم ، وكذلك حال مصر اليوم

    وَنُرِيدُ أَن نَّمُنَّ عَلَى الَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا فِي الْأَرْضِ وَنَجْعَلَهُمْ أَئِمَّةً وَنَجْعَلَهُمُ الْوَارِثِينَ (5)

    عندما وصلت للحكم كان يجدر بك نصرة المستضعفين في مصر وفلسطين والدول المجاورة ( لعل الله أن يرحمك )
    ولكنك فضلت أن تنحاز لأعداء الله وتكون معول هدم لدين الله تعالى…… وسيف مصلت على رقاب المؤمنين وأولياء الله المخلصين الذين كانوا صمام الأمان لمصر من غضب الله عليكم

    يُرِيدُونَ أَن يُطْفِئُوا نُورَ اللَّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَيَأْبَى اللَّهُ إِلَّا أَن يُتِمَّ نُورَهُ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ (32)

    استعد لمصيرك المشؤوم
    أين أصحابك من اليهود والنصارى ومن أوصلك للحكم اين ..اين . أين لماذا لا ينصرونك
    لا تخف فمصيرهم أسواء من مصيرك وهذا ربما يخفف هون مصيرك الأسود .ولكن للأسف لن تشهد مصيرهم .فأنت أول من يسبقهم إلى جهنم وسيلحق بك أهلك وذريتك من بعدك ولكن بعد أن يذوقو الذل والمهانة ودخول السجن وهتك أعراضهم ………كما أذقتها لأولياء الله
    وستتمنى أن تكون نهايتك كنهاية مرسي وابنه ولكن هيهات ياسيسي ،

  3. بلاغ لجميع الطغاة رؤساء العالم العربي جميع السكان حول العالم نحن سواء الاميركيين الاوروبيين الصينيين الاستراليين الاتراك الهنود الافريقيين حتي في القطبين المتجمدين عليكم العلم نحن كشعوب حرة ضد الظلم في كل صوره ضد الاعتقالات اثناء الثورات ضد حكوماتهم ضد القتل والتعذيب للمتظاهرين الاحرار….حكامكم يجب ان يكونوا موظفين دولة وسخرة لشعوبهم وليسوا حرامية يسرقون قوت شعوبهم ويصبحون بعدها اثرياء ….سقط قناع الطاغية المجرم الشاويش الخسيسي …سكان المنطقة العربية لكم كافة الحقوق لتختاروا من يحكمكم انزعوا حاجز الخوف وانتفضوا ظد الظلم والعنف بكافة اشكاله….كنتم خير امة اخرجت للناس تأمرون بالمعروف ونتهون عن المنكر صدق الله العظيم….نحن نطبق تعاليم الدين الاسلامي الحنيف في حياتنا …الخسيسي يهودي وصهيوني كمان لاتغركم الزبيبة المتحركة علي جبينه او حجاب النتصار زوجته كله تمثيل في تمثيل …هو يتحجج بالاخوان المسلمين بعد ان قتل معظم رموزهم …يربط الارهاب بالدين الاسلامي الحنيف….يتهم الاسلام بانه يجب ان لا يتغير الي الاسلام السياسي…هو لا يريد اي دين اصلا في مصر ….شعب المحروسة هل ترضون بمسيلمة الكذاب لعنة الله عليه….

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق