مصدر أمني يفجّر مفاجأة: محمد بن زايد أصدر قراراً لتخريب تونس “مهما كلّف الثمن” بعد وفاة “السبسي”!

0

كشف حساب “” على تويتر–الذي يعرّف نفسه أنه ضابط في جهاز الأمن الإماراتي- عن معلوماتٍ خطيرة صدرت من الجهاز لتعطيل الانتخابات في تونس بعد وفاة الرئيس ، الخميس، “مهما كلف الثمن”.

وكانت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس، أعلنت الخميس، أن الانتخابات الرئاسية ستقام في 15 سبتمبر/أيلول، بدلا من 17 نوفبر/تشرين الثاني.

وقالت الناطقة باسم الهيئة المستقلة للانتخابات، حسناء بن سليمان، في تصريحات صحفية إنّه سيتم الإبقاء على موعد الانتخابات التشريعية المقرر سابقا، في 6 أكتوبر/تشرين الأول في الداخل، وأيام 4 و5 و6 أكتوبر، بالنسبة للتونسيين المقيمين في الخارج.

وقال “بدون ظل” في تغريدةٍ رصدتها “وطن”: “صدرت الاوامر منذ قليل، بسرعة التواصل مع قيادات داعش في تونس، بهدف القيام بعمليات قتل وتفجير ، من اجل تعطيل الانتخابات مهما كلف الثمن”.

وذكر أن ولي عهد أبوظبي يخشى وصول السلطة في تونس لاسلاميين، بينما في ليبيا والجزائر لم يحسموا أمرهم بعد.

في وقت سابق الخميس، أعلنت رئاسة الجمهورية وفاة السبسي، عن عمر ناهز الـ93 عاما، وَأنّ مراسم الدفن ستقام يوم السّبت القادم.

وأدى رئيس البرلمان التونسي محمد الناصر اليمين الدستورية رئيسا للبلاد، بمقر البرلمان إثر وفاة رئيس البلاد الباجي قائد السبسي.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.