أردوغان يقهر حملات التحريض السعودية والإماراتية.. أرقام مزعجة لـ”مبز ومبس” عن أعداد السياح العرب بتركيا

2

أظهرت أرقام رسمية تركية ارتفاعًا قياسيًا في حركة السياح الوافدين إلى البلاد، ولاسيما من الدول العربية، وذلك رغم كل حملات التحريض والإماراتية لإثناء مواطني المملكة ودول الخليج عمومًا عن في تركيا.

الحملة السعودية تحديدا بدأت ضد السياحة في تركيا من خلال حملات مكثفة على مواقع التواصل الاجتماعي باتت تُعرف بـ”الذباب الإلكتروني”، ونشرت خلالها مقاطع أعدتها جهة واحدة تتحدث عن “الاحتيال على الخليجيين وفساد الشرطة والحقد العثماني”.

وبعدما لم يجد ذلك نفعًا، تدخلت الحكومة السعودية في الأمر، إذ نشرت السفارة السعودية في والقنصلية في إسطنبول تحذيرات لمواطني المملكة من تعرضهم لعمليات سرقة جوازات سفر أو نقود أو غير ذلك، في محاولة لثني آخرين عن القدوم.

وشاركت في الحملة صحف رسمية سعودية طالبت بمحاسبة مروجي السياحة إلى تركيا، حتى أن بعضها طالب بمنع السعوديين بالقوة من السفر إلى هناك.

يأتي ذلك في وقت طالبت فيه الغرفة التجارية في المملكة المكاتب السياحية السعودية للبحث عن وجهات سياحية بديلة لتركيا بزعم “المخاطر الأمنية”.

وتتخذ السعودية موقفًا عدائيًا- غير مُعلن رسميًا- من تركيا بسبب المطالبات المتكررة من أنقرة بضرورة كشف المملكة عن قتلة الصحفي السعودي جمال خاشقجي داخل قنصلية بلاده في إسطنبول في أكتوبر/ تشرين أول 2018، وتقديمهم للعدالة.

ورغم كل ذلك، تؤكد الأرقام الرسمية أن تلك الحملات لم تجد صدى بين السعوديين ولا العرب عمومًا، إذ شهدت السياحة التركية نموًا قياسيًا خلال الأشهر الأخيرة، وبلغ عدد السياح العرب نحو 18% من القادمين لتركيا.

وبلغ عدد السياح الوافدين إلى تركيا نحو 46.1 مليونًا، بزيادة 22.3% مقارنة بعام 2017، وسط توقعات بتحقيق أرقام قياسية أخرى مقارنة بالأعوام الماضية.

وبلغ عدد السائحين في تركيا حتى نهاية مايو/ أيار 2019، نحو 12.8 مليون سائح، مقارنة بـ11.4 مليوناً في العام الماضي، و8.7 ملايين عامَ 2017.

ومن المعروف أن أعداد السياح تتضاعف في النصف الثاني من كل عام.

وتأتي السعودية في المرتبة الـ17 من حيث الاستثمار في تركيا، بمبلغ يصل إلى 11 مليار دولار بشكل مباشر وغير مباشر، ويبلغ عدد شركاتها في تركيا نحو ألف شركة.

وبالنسبة إلى السياح العرب، ارتفع عدد السياح الجزائريين من 97 ألفًا في النصف الأول من 2018، إلى 102 ألفًا، والمصريين من 49 ألفًا إلى 61 ألفًا، واللبنانيين من 85 ألفًا إلى 107 آلاف، والليبيين من 59 ألفًا إلى 90 ألفاً، والبحرينيين من 28 ألفًا إلى 34 ألفًا.

كما ارتفع عدد السياح العراقيين من 321 ألفًا إلى 404 آلاف، والكويتيين من 90 ألفًا إلى 98 ألفًا، والأردنيين من 97 ألفًا إلى 112 ألفًا، والمغاربة من 55 ألفًا إلى 73 ألفًا والتونسيين من 53 ألفًا إلى 73 ألفًا، وذلك عن الفترة نفسها في 2019.

قد يعجبك ايضا
  1. ابوعمر يقول

    أردوغان المسلم أرسله الله لقهر الكلاب الخليجية واعادة تأهيليها وترويضها…ايه..ماذا ينتظر الكلب محمدبن زايد والجرو محمدبن سلمان وكيس القمامة السيسي …

  2. محمد يقول

    ما شاء تاله ..الاردوجان المثالي..تبا لعقول لا تعي وآذان لا تسمع..من تسبب في إدخال الالاف من الأوغاد لبلاد الشام…

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.