الحكومة الفلسطينية الجديدة تؤدي اليمين الدستورية بـ”شكل خاطئ” أمام الرئيس!

2

أثارت الحكومة الفلسطينية الجديدة، جدلاً واسعاً، في الشارع الفلسطيني، بعد أدائها اليمين الدستورية أمام الرئيس محمود عباس بشكل “خاطئ”.

وأدت الحكومة الجديدة يمينها الدستورية، السبت، لكنها ستكون مضطرة لأداء القسم مرة أخرى، بعد اكتشاف وجود خطأ في نص اليمين.

وأكد المتحدث باسم الحكومة الجديدة إبراهيم ملحم، أن أعضاء الحكومة التي شكّلها محمد اشتية ستعيد أداء اليمين القانونية، ظهر الأحد، أمام الرئيس محمود عباس.

وقال ملحم  إن اليمين سقطت منها جملة تتعلق بالتراث القومي للشعب الفلسطيني في المادة (35) من القانون الدستوري بحيث يتم القسم على الإخلاص «للشعب وتراثه القومي».

وعلى إثرها طالب الرئيس عباس بإعادة أداء اليمين بعد تصحيح الخطأ الطباعي، بحسب ما نقلته وكالة صفا الفلسطينية.

والقسم الصحيح هو: «أقسم بالله العظيم أن أكون مخلصاً للوطن ومقدساته، وللشعب وتراثه القومي، وأن احترم النظام الدستوري والقانون، وأن أرعى مصالح الشعب الفلسطيني رعاية كاملة، والله على ما أقول شهيد».

وأثارت هذه الحكومة جدلاً بين الفصائل الفلسطينية، التي رفضت الدخول المشاركة فيها مطالبين بضرورة تشكيل حكومة وحدة وطنية تجابه التحديات التي تتعرض لها القضية الفلسطينية.

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. Avatar of mutaz
    mutaz يقول

    آغاوات الإحتلال — مش سائلين على حدا ، الخونه

  2. Avatar of احمد
    احمد يقول

    عندما رايت السيد الرئيس عباس الذي يعيش تحت البسطار الصهيوني و رئيس الوزراء النتشه يؤدي اليمين تالمت لما وصلت اليه القضية الفلسطينية من تمييع انه الضحك على الذفون لقد نجحت السلطة تحت القيادة الرشيدة لفخامة الرئيس و محاصرة قطاع غزة و هذا لا يحتاج لاداء اليمين هو التخابر مع الكيان قال حكومة قال .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More