غرفة عمليات إعلامية في مصر تقود مخططا لدعم “عسكر” الجزائر وتخويف الشعب من هذا الفصيل

6

كشف حساب معروف بموقع التواصل تويتر، عن إنشاء ما وصفه بـ(غرفة عمليات إعلامية) في ، لدعم جنرالات الجيش الجزائري ومساعدتهم على الوصول للسلطة والتحكم بالبلاد عقب رحيل “بوتفليقة”.

حساب “بدون ظل” والذي يعرف نفسه على أنه ضابط بجهاز الأمن الإماراتي، زعم في تغريدة له رصدتها (وطن) أنه تم إنشاء غرفة عمليات إعلامية في مصر تخدم الجيش الجزائري ومن يواليهم من المدنيين المواليين للجيش.

https://twitter.com/without__shadow/status/1110926899012947969

وأوضح أن الخطة الإعلامية لهذه الغرفة محصورة في نقاط محددة، أولها تخويف الشعب الجزائري بالإسلاميين وأن وعدم الاستقرار سيضر ، كذلك ضرب الأحزاب في بعضهم البعض مستغلين غياب التفاهمات بينهم.

وقال رئيس الأركان الجزائري الفريق أحمد قايد صالح اليوم، الأربعاء، إن المؤسسة العسكرية لم ولن تحيد عن مهامها الدستورية، وجاء حديث الفريق قايد صالح بعد يوم من دعوته إلى إعلان شغور منصب رئيس الجمهورية كحل للأزمة التي تعيشها البلاد.

ورد رئيس الأركان الجزائري على منتقديه بشأن مقترح تفعيل نص المادة 102 من الدستور، التي تدعو المجلس الدستوري لإقرار شغور منصب رئيس الجمهورية بسبب مرض عبد العزيز بوتفليقة، وأشار -في خطاب أمام قادة عسكريين في منطقة ورقلة (شرقي البلاد)- إلى أن الجزائر تعيش في محيط إقليمي متوتر وغير مستقر.

وتنص المادة 102 من الدستور الجزائري على أنه في حالة استقالة الرئيس أو وفاته أو عجزه يخلفه رئيس مجلس الأمة (الغرفة الثانية للبرلمان)، لمدة تسعين يوما، تنظم خلالها انتخابات جديدة.

وشدد قايد صالح، الذي يشغل أيضا منصب نائب وزير الدفاع الجزائري، على أن “الجيش يعرف في الوقت المناسب كيف يغلب مصلحة الوطن على كافة المصالح الأخرى”، مضيفا أنه “لا خوف على حاضر الجزائر ومستقبلها في ظل الجيش الوطني الشعبي”.

وفي سياق متصل، ذكرت وسائل إعلام جزائرية اليوم أنه جرى منع 11 طائرة خاصة تابعة لرجال أعمال، وشخصيات معروفة من مغادرة مطارات البلاد.

قد يعجبك ايضا
6 تعليقات
  1. ابوعمر يقول

    اللقطاء ابناء اللقطاء يدعمون اشقاءهم….انه زمن اللقطاء ومن لاابوة لهم…

  2. م عرقاب الجزائر يقول

    عليهم قبل كل شيء أن يدعموا أنفسهم ضد ملحمة:(اطمن أنت مش وحدك)؟!،نحن نقول للسيسي وأزلامه:(اطمنوا أنتم مهزومون)؟!،أنتم مع أحفاد لالة فاطمة نسومر التي هزمت جنرالات فرنسا الواحد تلو الآخر؟!،أنتم مع أحفاد الأمير عبد القادر والعربي بن مهيدي ومصطفى بن بولعيد وابن باديس ؟!،وقبلها أنتم مع أحفاد طارق بن زياد الذي فتح الأندلس فسلًمها لأجداد الشياطين العرب الحاليين فأضاعوها بعبادة فروجهم فأخرجوا باكين بكاء الثكالى؟،هؤلاء لن يخلقوا ذبابا ولو اجتمعوا له؟!،أخيرا:(اطمنوا سيهزم الجمع ويولون الدُبر)؟!,

  3. طبيب مغترب يقول

    بسم الله الرحمن الرحيم
    تحية اريجة من اراريج عطور دنيا الى جماهير شعبنا في الجزائر العروبة
    الجزائر لايملئ عليها احد مستقلة بارادتها لو ارادت املاء لبقيت مع فرنسا

    شكل الفاتح من نوفمبر منعرجا هاما في تاريخ الجزائر، فبفضل هذا التاريخ نعيش اليوم أحرارا في وطننا وبكرامة، لقد أعلنت جبهة التحرير مسنودة بإرادة الشعب في بيان لها اندلاع الثورة التحريرية التي وضعت حدا لكل الذل الذي كان يسعى المستعمر الفرنسي لتعييش الشعب الجزائري فيه.إن ما حصل في الفاتح نوفمبر لم يكن سوى بداية لمعارك ضروس خاضها الشعب الجزائري، ليستشهد فيها أكثر من مليوني شهيد فداء للوطن.
    معركة جبل عصفور..
    إخضاع للمستعمر
    شكلت معركة جبل عصفور بالأوراس والتي قادها الشهيد عباس لغرور مسؤول منطقة الأوراس النمامشة التاريخية، واحدة من أكبر الالتحامات التي جمعت بين جيش التحرير الوطني وقوات الاحتلال الفرنسي في بدايات الثورة التحريرية من أجل الاستقلال والحرية كما كانت أيضا من بين أطول المعارك إذ دامت يومين (24 و25 فيفري 1956). ولقد بلغت أهمية المعركة حدا دفع الحاكم العام للجزائر- روبرت لاكوست المعين آنذاك من قبل الحكومة الاشتراكية لـ«غي موليه” لمعاينة سيرها من على طائرة هليكوبتر كان يستقلها كما يؤكد كثير من المجاهدين في ولاية خنشلة. وحسب المجاهد عبد الكريم مراد أول معبئ لقطع على مدفع رشاش من نوع 29/24 فقد تم خلال المعركة أسر ضابط فرنسي برتبة ملازم أول مقابل سقوط 22 شهيدا في صفوف جيش التحرير الوطني، ناهيك عن العديد من العشرات كخسائر بشرية في أوساط العدو. وسيظل الرقم 300 لعدد القتلى الفرنسيين في هذه المعركة الشهيرة والمعروفة أيضا بموقعة الزاوية أو بمعركة “خناق لكحل” محفورا إلى الأبد في اللوح التذكاري المنتصب بميدان الشرف عرفانا لتضحيات الرجال وبطولات الجزائريين كما تظل تذكر أيضا تلك الرسالة التي كتبها أثناء حرب التحرير الوطنية المجاهد مامون خالدي الذي شارك في المعركة وسقط بعدها شهيدا في ساحة الوغى سنة 1958 بجبل بوعريف بباتنة. ولا تزال تلك الرسالة التي خطها المجاهد لأخيه بمصر محفوظة جيدا لدى عائلة خالدي كما علم من بعض هؤلاء. وفي موقع المعركة ذاتها حيث ما زالت بقايا الرصاص وشظايا متفجرات ماثلة للعيان ودالة على شراسة المواجهة وضراوتها التقت وكالة الأنباء الجزائرية بعبد الكريم مراد الذي كان عمره آنذاك 20 سنة ولم تكن له وقت المواجهة أية رتبة عسكرية. وحسب هذا الأخير فإن هذا الالتحام العسكري الأول جاء بقرار مسبق لجيش التحرير الوطني بعين المكان إذ كان الأمر يتعلق حينها بنصب كمين خاطف لقوة عسكرية استعمارية قادمة من “تباردقة” ومتجهة نحو “سيار” الواقعة جنوبي الولاية الحالية خنشلة. ولهذا الغرض عقد اجتماع “الإدارة” وهو تعريف يطلق على هيئة الأركان لجيش التحرير بالجهة تقرر فيه شن هذا الالتحام الهام مع العدو. والحقيقة أن هذا القرار قد اتخذ عشية الالتحام خلال عشاء جمع بمسجد مشتة الزاوية عباس لغرور بمسؤولي مجموعات المجاهدين في أعقاب ورود رسالة قادمة من مناضلي “تباردقة” تشير إلى تحركات لحشود عسكرية فرنسية باتجاههم. وكان المجاهد عبد الكريم مراد على علم بهذا الاجتماع لكونه المعبئ الأول لأحمد حوحة مسؤول قطعة المدفع الرشاش 29/24 والذي كان من بين الحضور. وبعدما اتخذ القرار أمر الشهيد عباس لغرور المسنين والمرضى والجنود غير المسلحين باستغلال فترة الظلام للانسحاب ليحتفظ فقط بـ70 رجلا مؤهلا بالفعل للقتال. ووفاء لسمعته المتسمة بـ«التكتيك” والجرأة والشجاعة فقد أخذ عباس لغرور قيادة إحدى أهم المجموعات المكلفة بنصب الكمين حيث احتل مواقع محاذية جدا ومطلة على المسلك الرابط بين “تباردق” و«سيار” فيما توزعت باقي المجموعات عبر مرتفعات جبل عصفور بغية تغطية انسحابهم.
    أولى الطلقات تصدح في سماء المحروسة

  4. طبيب مغترب يقول

    هذا جزء من التاريخ امتنا وملحمتها في ساحات الوغى

    تحية الجزائر

  5. الملامة يقول

    هههههههههه والله الذي اكثر من المقال مضحك هو بعض المعلقين والذي ذهب بعضهم لكتابة معلقات

    والله انت خطير ياطائر لازلت تستقطب الحمقى
    المهم هو حساب جودي أبوت صاحب الظل الطويل هههههه

  6. جزائرية وافتخر يقول

    المصريون هم اسوا واشرس خلق الله بعد الصهاينة وسوقة وغجر لايستحون اهل مكر ونصب واحتيال تفو على السيسي وشرطة الاكرامية وشعب البقشيش وللمصريين اقول انا اسفة لا اريد الزواج بالشحاثين اصحاب البطون المنتفخة والاشكال المريعة كوشمار اليقظة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More