“البرادعي” يبعث برسالة لـ “أردوغان” ويكشف ما كان متفقا عليه مع السيسي قبل انحرافه عن المسار

1

بعث السياسي المصري البارز ، النائب السابق لرئيس الجمهورية، برسالة للدول العربية وتركيا وإيران طالب فيها بإنشاء “لجنة حكماء” من شخصيات لا تشغل مناصب رسمية لحل الخلافات بين دول المنطقة.

وقال “البرادعي” في تغريدة له على حسابه الرسمي بتويتر رصدتها (وطن): “هل يمكن أن تتفق الدول العربية وإيران وتركيا على تشكيل “لجنة حكماء” من شخصيات من المنطقة لا تشغل منصباً رسمياً للوساطة بينهم من أجل بناء الثقة وإيجاد حلول للخلافات القائمة.”

وتابع موضحا:” هل لدينا القدرة والشجاعة على حل مشاكلنا بأنفسنا. لا أرى سبباً للرفض إذا خلصت النوايا”.

وتفاعل عدد من المغردين مع تغريدة البرادعي، منهم السياسي والكاتب المصري أسعد طه الذي سأل البرادعي عن إمكانية تطبيق ذلك في .

 ليجيب النائب السابق لرئيس مصر قائلا: إن هذا ما كان متفق عليه في خارطة طريق 3 يوليو “قبل أن ينحرف المسار”.

وأوضح البرادعي قائلا إنه تم الاتفاق حينها مع رئيس عبدالفتاح السيسي والذي كان وزيرا للدفاع حينها، على تشكيل لجنة للمصالحة الوطنية وبناء مجتمع مصري لا يقصي أحدا من أبنائه، ورأى أن لا سبيل لطي صفحة الماضي واستشراف المستقبل إلا عبر “عدالة انتقالية ومصالحة وطنية” تضم الجميع.

قد يعجبك ايضا
  1. عبد ربه يقول

    ماهذا النفاق السياسي الان تريد ان تصلح ما افسدته.الصواب ان تقول هذا الكلام مباشره بعد انحراف المسار وليس الان .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.