“شاهد” هكذا ظَهَرَ سفاح نيوزيلندا أمام المحكمة .. وهذا ما قرّرته بشأنه

2

عُرِضَ سفاح الإرهابي الأسترالي (28 عاما)، صباح السبت على محكمة نيوزيلندية، قررت احتجازه حتى أبريل/نيسان المقبل، لعرض القضية على المحكمة العليا.

وظهر القاتِل أثناء عرضه على القضاء هادئا صامتا مبتسما.

وذكرت صحيفة “نيوزيلند هيرالد” أن المتهم الذي كان يرتدي ملابس السجن البيضاء، ابتسم بتكلف بينما كانت وسائل الإعلام تصوره وهو داخل قفص الاتهام.

ولم يطلب القاتِل من المحكمة إطلاق سراحه بكفالة أو إخفاء اسمه.

وسمح القاضي بول كيلار بالتقاط الصور، لكنه أمر بتشويش الوجه للحفاظ على الحق في محاكمة عادلة.

في غضون ذلك، قالت رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن -اليوم السبت- إن تارانت كان ينوي مواصلة هجماته قبل أن تقبض عليه الشرطة، وأشارت إلى أنه كان متنقلا ويحمل سلاحين ناريين آخرين في السيارة التي كان يركبها.

وارتكب الإرهابي الأسترالي مذبحة خلال صلاة الجمعة في مسجدين بمدينة كرايست تشيرش بنيوزيلندا الجمعة، راح ضحيتها 50 شهيداً وعشرات الجرحى، وتذرع بالانتقام لضحايا هجمات ارتكبها مسلمون ومهاجرون في أوروبا.

قد يعجبك ايضا
  1. جاسم يقول

    يعني هي وقفت عند هالسفاح المجرم …امريكا تقتل المسلمين …وروسيا تقتل المسلمين …وبريطانيا وفرنسا …وفوقهم حكام العرب جميعا بدون استثناء … يقتلون المسلمين …والحجة الارهاب …حتي المعارضون سياسيا والكتاب والصحفيون والمفكرون والعلماء والمشائخ وطلبة العلم والنساء والفتيه …كلهم في نظر الجميع ارهابيون طالما انهم مسلمين …اي عار يحمله حماة العقيدة وحراس الدين …

  2. عبدالحق صداح يقول

    الحروب سجال، والدهر دولاب، والدنيا ليل ونهار، والأرض صعود جبل وهبوط واد، ولكن العبرة بالنهاية، والأمور بخواتيمها، والنهاية لنا إن شاء الله، للإسلام، ما دمنا معه فالنصر لنا. علي الطنطاوي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.