شيخة قطرية: وزير الخارجية البحريني يحاول أن يصنع لنفسه مجدا لم ولن يطوله بذراعيه

0

شنت الشيخة القطرية المعروفة مريم آل ثاني، هجوما عنيفا على وزير البحريني خالد بن أحمد آل خليفة بعد تطاوله على النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء القطري، ووزير الطاقة السابق، الله بن حمد العطية.

ووصفت الشيخة القطرية في تغريدة لها على حسابها الرسمي بتويتر رصدتها (وطن) الوزير البحريني بأنه “المتحدث الرسمي باسم والرياض”.

وأضافت أنه “يحاول بذكره اسم عبدالله بن حمد أن يصنع لنفسه مجدا لم ولن يطوله بذراعيه”.. حسب وصفها.

https://twitter.com/ALThani_M/status/110583809957629959

وتابعت مريم آل ثاني مهاجمة وزير البحرين:” شتان بينكما عبدالله بن حمد رجل مخلص لبلده وصاحب إنجازات يشهد لها، ويكفي محبة الناس له، أما انت يكفي أن ترى الردود على تغريداتك لترى ما اقترفت يداك من ذل وكراهية الناس لك!”

وأمس، الثلاثاء، تسببت تغريدة لوزير الخارجية البحريني خالد بن أحمد آل خليفة، في سخرية واسعة منه بعد رده المثير للجدل على تصريحات النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء القطري، ووزير الطاقة السابق، عبد الله بن حمد العطية بشأن مخطط دول الحصار لغزو قطر.

وقال “آل خليفة” في تغريدته التي رصدتها (وطن) على حسابه بتويتر ساخرا من تصريحات “العطية”: “عبدالله بن حمد العطية، يتعالج في لندن الله يشافيه ويعافيه، الظاهر أعطوه الدواء الخاطئ، اللي عفس مخه، وخربط أفكاره، شطحاته و مفرداته، وصلت به الى آفاق غير مطروقة، ما أقول الا الله يعينه”.

وقوبلت تغريدة الوزير البحريني بهجوم كبير من قبل النشطاء، الذين وصفوا رده على حديث العطية بالساذج الكيدي دون تقديم أي حجة أو دليل كما أثبت المسؤول القطري حديثه ودعمه بأدلة.

وكان المسؤول القطري تحدث في حواره لصحيفة قطرية، عن خطة حصار بلاده، مشيرا إلى أنها لم تكن على خلفية الاتهام المعلن بالإرهاب كما زعم المحاصرون بل كانت كما وصفها “خطة شيطانية اعتمدت على دراسة سعودية قامت بها جامعة الرياض، قبل سنوات، ثم سحبتها، بعدما تسببت باستياء الديوان الملكي”. v��WUɘ

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More