مجلة مصرية تنشر رسماً كاريكاتورياً مسيئا لـ” أردوغان” وتصفه بالشيطان الأكبر

4

ردت تركيا على تطاول وسائل إعلام مصرية مقربة من النظام على الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ومحاولتها الفاشلة لتشويه صورته عبر حزمة من الأكاذيب والافتراءات.

عمر جليك المتحدث باسم حزب “العدالة والتنمية” التركي الحاكم، استنكر ما وصفها بـ”الأخبار الكاذبة” التي تروج لها مجلة “” المصرية، بحق الرئيس التركي.

وكانت مجلة “الأهرام العربي”، نشرت رسما لأردوغان، على غلاف عددها الأخير بعنوان “الشيطان”، قائلة إن “نظام أردوغان يعيش على سلسلة من المغالطات والأكاذيب، فهو يصدر خطابا إعلاميا تدعمه جماعة الإخوان، يقوم على أنه حليف وداعم للشعب الفلسطيني، وأنه على خلاف دائم مع ”.

سلسلة من المغالطات والأكاذيب يعيش عليها نظام أردوغان، فهو يصدر خطابا إعلاميا تدعمه جماعة الإخوان، يقوم على أنه حليف…

Posted by ‎الأهرام العربي‎ on Thursday, 7 March 2019

وأضافت المجلة: “لكن الحقيقة عكس ذلك تماما، فالمعلومات عن حجم التعاون الأردوغانى مع جيش الاحتلال الإسرائيلي، صادمة لكل من لا يعرف حقيقة هذا النظام، الذي يتشح بوشاح الإسلام، بينما هو يواصل الليل بالنهار لخدمة أعداء المسلمين”، على حد تعبيرها. 

من جانبه، قال المتحدث باسم الحزب التركي الحاكم، في مؤتمر صحفي، إن “هذه المجلة المقربة من تنشر في الآونة الأخيرة أخبارا كاذبة وغير أخلاقية وتفتقر للاحترام، بحق الرئيس أردوغان، ونحن ندين بشدة هذه التصرفات”، وفقا لما نقلته وكالة أنباء “الأناضول” التركية الرسمية.

وأضاف “جليك” أن المجلة المصرية أوردت عبارات من قبيل أن “أردوغان يعترف بالقدس عاصمة لإسرائيل أو يستعد لذلك”، وأكد أن هذا التصرف “مضحك لمن يدرك مواقف أردوغان في هذا الشأن، ومؤسف بالنسبة للذين يروجون لمثل هذه الأنباء الكاذبة”.

وتابع جليك قائلاً: “أردوغان لا يتأثر بمثل هذه الدعاية السوداء، ولن يتمكنوا من تشويه صورة وسمعة الرئيس التركي في العالمين العربي والإسلامي”.

ورأى جليك أن وسائل الإعلام الاسرائيلية “تدرك جيدا مواقف أردوغان المدافعة عن ، في حين أن الإعلام المقرب من النظام القائم في يحاول عبر هذه الأخبار الكاذبة، التعتيم على دفاع أردوغان عن القدس في كافة المحافل الدولية”.

قد يعجبك ايضا
  1. ابوعمر يقول

    السيسي هو الشيطان الرجيم..حتى شكله شيطاني أقبح من الشياطين نفسها….سيدكم أردوغان القائد المسلم الذي سيجلطكم ويحولكم الى خنازير منتنة تفوح نتانة تزكم الانوف

  2. الثورة للأحرار يقول

    أردوغان لا يترك شعبه يشرب ماء الصرف الصحي ولا يسرق أموال شعبه ويهربها إلى الخارج، المصريين أصبحو أضحوكة العالم. الله ينصرك يا أردوغان على كل من عداك

  3. طبيب مغترب يقول

    لشاعر رأفت الميقاتي

    وحول قصيدته التي أهداها للرئيس أردوغان، قال الميقاتي إنها “جاءت من رحم ساعات القلق، قبل أن يظهر النصر على الانقلابيين (…) كتبتها لتدون هذا الحدث وتحفظ ذكراه”.

    وخلال لقائه مع “الأناضول” قرأ الشاعر اللبناني أبيات قصيدته التي من أبرزها:

    حتى أطلَّ رئيسُ الترك قاطبةً ……. في وجهه الحزمُ من جوَّاله وثبا

    وقال يا شعبُ هذا الليل فجرُكمُ ……. فَلْتقلبوا ثعلبَ المكرِ الذي انقلبا

    فأمطرَ الشعبُ بالتكبير غَدْرَتَهُم ……. وأشرقَ الزحفُ فيضًا فوقَ ما طُلبا

    إن النجومَ على الأكتاف قد جُعلت ……. لنصرة الحق لا للحكم مُسْتَلَبا

    يا أيّها المؤمن التركي يا علمًا ……. أُثْبُت فأنت بإذن الله من غَلَبا

    أُثْبُت فإن طغاة الأرض قد فَجَرُوا ……. فلن يُضيروا بما في اللوح قد كُتبا

    اليومَ أدركتُ ما قد قيل من زمنٍ ……. إنْ عِشْت في “رجبٍ” تُبْصِرْ به عجبا”

  4. علي الجزائري يقول

    تركيا هاربة على مصر بسنوات ضوئية على كل المستويات ، ولكن داء الامم يسيطر على عقول السياسيين والاعلاميين المصريين مما يبهر من صناعات واكتشافات في تركيا، الامر الذي أدى بالاعلام السلطوي في مصر إلى تصفية الحسابات مع القادة في تركيا على طريقة الرسوم المتحركة . النظام القمعي في مصر لمّا لم يستطع اللحاق بركب التطور الهائل الذي تشهده تركيا لم يأل جهداً في تجييش العملاء من الاعلاميين في سبيل التمويه على الانهيار السياسي والاخلاقي الذي يمارسه في حق منذ سنوات . القافلة تسير وكلاب السيسي لا تنتج سوى النباح. أردوغان انطلق أفقياً وعمودياً ولم يبق أمام السيسي وزبانيته إلا الاعتراف بمركب النقص الذي يعانون منه .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.