تركي الحمد يثير الجدل من جديد ويهاجم الأنظمة العسكرية وتدين المجتمعات: أفسدت الحياة في دنيا العرب!

0

بعد هجومه الصريح على رؤساء والجزائر والسودان، عاد الكاتب والمفكر السعودي الليبرالي والمقرب من الديوان الملكي للتهجم من جديد على الانظمة العسكرية العربية الحليفة لبلاده والمدعومة بقوة منها، معتبرا أن هذه الانظمة هي من أفسدت “دنيا العرب”، وفقا لقوله.

وقال “الحمد” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” شيئان افسدا الحياة في دنيا العرب: حكم العسكر، وتديين كل شيء في المجتمع”.”

وأوضح أن العسكر أرادوا تحويل المجتمع إلى ثكنة عسكرية، مع جهل مطبق في كل شأن آخر، في حين راى أن “أرباب الدين المؤدلج ليس لديهم من نموذج إلا نقطة في اعماق التاريخ لا تعترف بتغير الاحوال، فتجمد كل ما يثري الحياة من أجل نموذج لن يعود”.

https://twitter.com/TurkiHAlhamad1/status/1104700366485143552

 وكان “الحمد” قد أثار الجدل بين متابعيه بعد أن أطلق تغريدة قبل يومين هاجم فيها رؤساء دول عربية بينهم حلفاء مقربين لابن سلمان مثل رئيس النظام المصري عبدالفتاح السيسي.

وانتقد “الحمد” في تغريدته تشبث الزعماء العرب بكرسي الحكم مشيرا للأوضاع الساخنة في مصر والجزائر والسودان.

وقال ملمحا للسيسي وبوتفليقة والبشير دون التصريح بأسمائهم:” هذا يريد تغيير الدستور ليحكم مدى الحياة، وذاك متشبث بكرسي السلطة حتى وهو قاب قوسين أو أدنى من النهاية، وآخر كزوج ممقوت تقول له زوجته لا أحبك، فيقول لها انت تحبينني ولكنك لا تشعرين.”

ووصف “الحمد” السلطة في عالم العرب بأنها “أشد ادمانا من السموم البيضاء وأعمق دمارا من قنبلة هيروشيما.” حسب قوله.

https://twitter.com/TurkiHAlhamad1/status/1103881705566265344

وقوبلت تغريدة الكاتب المقرب من الديوان الملكي باستهجان كبير من قبل النشطاء، الذين انتقدوا هجومه الكبير على طغاة العرب في نفس الوقت الذي لم ينتقد فيه ولي العهد السعودي ونظامه القمعي أو يلمح له حتى بحرف واحد.. حسب وصفهم.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More