“تحدي مومو” .. لعبة تُثير الهلع ودار الإفتاء المصرية تتدّخل!

1

من جديد، انتشرت ” على نحو لافت، فيما حذرت دار الإفتاء المصرية من المشاركة فيها.

وتقوم فكرة التحدي على دعوة الأطفال إلى القيام بأمور مؤذية بعد تلقيهم لرسائل في تطبيق التراسل الفوري “”.

ويجري التحدي من خلال إرسال رسالة عبر واتساب من هاتف يعود إلى “”، الذي يستخدم صورة وجه مرعب في ملفه الشخصي، ويرسل بعد ذلك سلسلة من التحديات والتهديدات تنتهي بالطلب من اللاعب الانتحار.

ويرسل حساب “مومو” صورا عنيفة إلى الضحايا عبر واتساب ويهددهم إذا رفضوا اتباع أوامر اللعبة.

ويعتقد أن اللعبة نشأت في مجموعة على فيسبوك وهي تنتشر الآن عبر تطبيق المراسلة.

ونظراً لذلك، ناشدت “الإفتاء المصرية” في بيان لها كل من استُدرج للمشاركة فيها أن يسارع بالخروج منها.

وطالبت دار الإفتاء الجهات المعنية تجريم هذه اللعبة، ومنعها بكل الوسائل الممكنة، وأهابت بأولياء الأمور متابعة أولادهم والحرص على معرفة الألعاب التي يلعبونها.

قد يعجبك ايضا
  1. ابوعمر يقول

    دار الافتاء..دار خراء.وتبرز البهائم العسكرية…

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.