“لا تقربوا منها ولا تلعبوا بالنار” .. شاهد| هذا ما قاله الإعلامي الراحل أحمد المسفر عن عُمان .. وهكذا نعاهُ أبناءُ السلطنة

2

وُوري الاعلامي الكويتي الخلوق، أحمد خالد المسفر، اليوم الاثنين، الثرى في مقبرة الصليبخات، بعد وفاته مساء الأحد، متاثراً بإصابته الحرجة بحادث سير ودخوله على إثرها في .

وكان للمسفر مواقف تجاه سلطنة عمان، دفعت المغرّدين العُمانيين، الى استذكارها، مؤكدين أنها ستبقى خالدة بينهم، داعين الله أن يتغمّده بواسع رحمته.

https://twitter.com/watan_usa/status/1039902805828485120
https://twitter.com/watan_usa/status/1092166714521993216

ورصدت وطن جانباً من تغريدات المغرّدين والنشطاء العُمانيين، نعوا فيها “المسفر”.

https://twitter.com/khalilalbalush1/status/1092431560656199680
https://twitter.com/hashtag_oman/status/1092275297867759621
https://twitter.com/seeb6000/status/1092160143712759808
https://twitter.com/AhmedAlawadhii/status/1092167303125495808
https://twitter.com/shamsi_16m2/status/1092391980427030528
https://twitter.com/majid1fff/status/1092331843943391232
https://twitter.com/omanvideos/status/1092315952010706944
https://twitter.com/sL808/status/1092422362832793600
https://twitter.com/MohsinFaqih/status/1092235442353815552
https://twitter.com/AhmedAlawadhii/status/1092173562264330240
https://twitter.com/BusaidiNaser/status/1092161815650492418
https://twitter.com/bbBbdsgZrYGa5pG/status/1092359354064556032

ومنذ الاعلان عن وفاة “المسفر”، اتشح موقع “تويتر” بالحزن على رحيله، حيث عرفه المغرّدون، محباً لدول الخليج، وداعياً للوحدة.

كما عبّ كثيراً عن رفضه للتطبيع مع “إسرائيل”، وهاجم “صهاينة العرب”، وناصر قضية الشعب الفلسطينيّ ومقاومته.

وفي الأزمة الخليجية، وقف ”المسفر” مناصراً لدولة قطر، رافضاً الإجراءات التي اتخذت ضدّها من جانب دول الحصار.

وكان “المسفر” قطع على نفسه عهداً منذ بداية الأزمة الخليجية بعدم الرد على أي شخص مُسيء له، مؤكداً أنه على الرغم من ما يطاله من تجريح يومياً، إلا أنه يتجاهل كل ذلك إحتراماً لما تربّى عليه. كما قال في تغريدةٍ مثبتة على حسابه الشخصيّ في “تويتر”.

وقدّم آل ثاني، واجب العزاء، لعائلة الإعلامي الكويتي الشاب أحمد خالد المسفر، في مقبرة الصليبخات، اليوم الإثنين.

وكان أمير قطر، وصل في زيارة رسمية للكويت في وقتٍ سابقٍ الإثنين، وأجرى جلسة مباحثات في “قصر بيان”، بمحافظة حولي ( العاصمة الكويت)، مع نظيره الكويتي، وغادر مساءً.

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. كــنــج يقول

    الله يرحمه ويغفر له ويدخله فسيح جناته ويلهم ذويه الصبر و السلوان

  2. بنت السلطنه يقول

    رحمه الله وأسكنه فسيح جناته.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More