بعد تقرير نيويورك تايمز عن “الأحذية الطائرة”.. هكذا علق عبدالرحمن بن حمد على فضيحة “عيال زايد” التي وصلت العالمية

1

تسببت أخلاق الجماهير الإماراتية “المشينة” أمس الثلاثاء في مباراة منتخبهم مع في فضيحة جديدة لـ”عيال زايد”، وسلطت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية الضوء على ما أفعال الجماهير الإماراتية.

وأكدت الصحيفة في تقرير لها من الإمارات، أن المباراة كانت مشحونة سياسياً بسبب الحصار المفروض على قطر منذ يونيو 2017، مبينة أن قطر، التي سوف تستضيف نهائيات كأس العالم 2022، فازت بجميع المباريات الست في البطولة حتى الآن، ولم تستقبل شباكها أي هدف، لتكون بذلك أول بلد قاري يحقق هذا الإنجاز.

من جانبه علق عبدالرحمن بن حمد الرئيس التنفيذي للمؤسسة القطرية للإعلام على تقرير الـ”نيويورك تايمز”، مشيرا إلى أن هذا نتاج طبيعي لخطاب الكراهية الممنهج من إعلام و إعلاميي الإمارات.. حسب قوله.

وأضاف في تغريدة له عبر حسابه الرسمي بتويتر رصدتها (وطن):”الإعلام العالمي لم يشوّه صورتكم، بل إنها سياستكم الإعلامية التي رسّخت خطاب الكراهية، وهذه بعض “مخرجاتها”.”

وأكدت الصحيفة أن هذا التفوق القطري جاء رغم الإهانات والتضييق الذي عاناه المنتخب القطري، بسبب الحصار الذي فرضته على بلاده كل من والإمارات والبحرين ومصر.

وتابعت أن الفريق القطري تعرض للكثير من التضييق وكان هدفاً لصيحات الاستهجان من قِبل الجمهور الإماراتي الذي ملأ الملعب، كما أن لاعبي تعرضوا للضرب بالأحذية وقناني المياه الفارغة عقب تسجيلهم الأهداف الأربعة.

وكانت الجماهير الإماراتية قد رمت لاعبي منتخب قطر بالأحذية وقناني المياه الفارغة، عقب تسجيل الفريق القطري الهدف الثاني في مرمى الإمارات.

وعقب المباراة، قال مدرب المنتخب القطري، فيليكس سانشيز، إنه “من المهم أن تحقق هذا الإنجاز، وكان أحد أهداف الرئيسة لهذا الإنجاز أن شِباك المنتخب ظلت نظيفة”.

وستواجه قطر منتخب اليابان الذي تأهل للمباراة النهائية، بعد فوزه العريض على في مباراة نصف النهائي التي جرت الاثنين الماضي.

وأثّر الحصار الذي فرضته السعودية والإمارات والبحرين ومصر في الخدمات اللوجيستية لمنتخب قطر بالإمارات، وجعل من الصعوبة على مشجعي قطر حضور المباريات.

مدرب المنتخب الإماراتي، ألبرتو زاكروني، قدَّم عقب المباراة اعتذاره وقال إن فريقه ارتكب أخطاءً رغم أنه بذل الكثير من الجهود، مضيفاً: “علينا أن نعترف بأن فريق قطر كان الأفضل”.

الإهانات التي تعرض لها لاعبو منتخب قطر من قِبل الجمهور الإماراتي دفعت الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، الذي يدير البطولة، إلى الحديث عن إمكانية إجراء تحقيق. وبحسب مصادر في الاتحاد الآسيوي، فإن تفاصيل ما جرى ستُضمَّن بتقرير المباراة.

قد يعجبك ايضا
  1. مغترب يقول

    لا اخلاق للعرب من الاساس سواء خرجت في رياضه او غير رياضه انما هي انعكاس لاخلاقهم و طريقة حياتهم و نهج تفكيرهم
    ولو كانت الفرقه الاخري هي اسرائيل او اي دوله تعطي العرب الاحذيه التي رميت علي الفريق القطري لما احد\ همس في الماتش ولما وقع ما وقع
    اخلاقيات العرب تظهر حين يجتمعون او حين يلعبون اي رياضه مع بعضهم البعض فقط من كثرة الحقد الدفين و الكراهيه لبعضهم البعض بدون اي سبب و هو حادث بالفعل علي الارض
    الغطرسه و التكبر و التعجرف و الجحود و الكراهيه و الغل و الانتقام هذه هي صفات العرب بكل اسف ,,,,,,

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.