هذه الخطة قدمتها الإمارات لترامب للضغط على قطر.. “ديلي بيست” تفضح حقد “عيال زايد” على الدوحة

1

في فضيحة جديدة لـ”” فجر موقع “” الأمريكي مفاجأة عن قيام والإمارات بإعداد خطة لرئيس الولايات المتحدة، ، لتغيير النظام في إيران، والضغط على .

ونقل الموقع الأمريكي الخميس، عن مسؤولين في فريق تحقيق المحقّق الخاص، روبرت مولر، أن المساعد السابق لحملة دونالد ترامب الرئاسية، ريك غيتس، أجرى اتصالات مع جويل زامل، صاحب شركة التجسّس الإسرائيلية “بي إس واي”، ورجل الأعمال اللبناني الأمريكي جورج نادر، الذي عمل مندوباً للسعودية والإمارات.

وبيّن الموقع، أنه بعد الانتخابات الأمريكية وفوز ترامب ساعد زامل في صياغة خطة لتغيير النظام في إيران، وأنه كان أول من أعلن عن الاجتماع الذي ضمّه مع نادر ومستشار الأمن القومي، مايكل فلين، واللواء السعودي أحمد عسيري.

وقال الموقع: إن “هذا الاجتماع هو جزء من الجهود السعودية والإماراتية للضغط على إدارة ترامب المقبلة ضد قطر وإيران”.

وخلال هذا الوقت كان نادر أيضاً يروّج خطة للولايات المتحدة لتخريب اقتصادي ضد طهران، وفق تقرير الموقع الأمريكي.

وأوضح الموقع أن غيتس يتعاون مع تحقيق المحقّق الخاص مولر فيما إذا كان أفراد في الشرق الأوسط قد عملوا مع الحملة للتأثير على الانتخابات.

وسيطرت خلال العام الماضي “تحقيقات” المحامي الخاص روبرت مولر، وعلاقة بملفات كبيرة تتعلق بشراء النفوذ السياسي برشوة ودفع أموال ضخمة للتأثير على سياسة واشنطن الداخلية والخارجية.

وطرح “مولر” أسئلة حول عمل شركة استشارية خاصة نفذت مشاريع لدولة الإمارات العربية المتحدة، وفقا لأشخاص على دراية بالتحقيق، مشيرين إلى أن تحقيقه يتعمق أكثر في التأثير الأجنبي في واشنطن. حسب ما نشرت صحيفة “وول استريت جورنال الأمريكية”.

 وكشفت مجموعة روثكوبف (شركة علاقات عامة أمريكية) أنها وقعت عقداً مع سفارة الإمارات في واشنطن لمدة ثلاث سنوات بقيمة مليون وثمانمائة ألف دولار مقابل نصائح دورية حول التواصل والحوارات في الولايات المتحدة.

قد يعجبك ايضا
  1. ابوعمر يقول

    لقطـــــــــــــــــــــــــــــــاء زايد أكرمكم الله…

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.