بعد كلمة له عن التسامح والاحترام.. “شاهد” نائب أردني يسب زميله بألفاظ نابية ويقفز من مقعده ليضربه!

1

في مشهد صادم تداول ناشطون بمواقع التواصل مقطعا مصورا، أظهر مشادة عنيفة بين نائبين بالبرلمان الأردني كادت تتحول إلى مشاجرة بالأيدي، على خلفية مقاطعة أحدها للآخر أثناء كلمته بالبرلمان الأردني.

وشهد البرلمان الأردني وصلة برلمانية كوميدية للغاية حيث بدأ أحد الأعضاء واسمه خليل عطية حديثه بمطالبة الأعضاء باحترام بعضهم البعض والتسامح والمحبة وعدم التطاول، لكن بمجرد أن قاطعه زميله محمد البرايسة حتى انفجر “عطية” غضباً وراح يستخدم كلمات نابية محاولاً إخراس زميله.

وسرعان ما قفز “عطيرة” من مقعده وانطلق الى ساحة البرلمان كي يضرب زميله “البرايسة” لولا تدخل بقية الأعضاء وفك الخناقة قبل حدوثها. وقد تداول ناشطون الموقع بكثافة على مواقع التواصل للسخرية من البرلمانيين.

واستنكر عاطف الطراونة رئيس المجلس، ما قام به النواب خصوصا أن عطية كان يطلب في كلمته الالتزام بالسلوك الحسن بين الزملاء أثناء إلقاء النواب لكلماتهم.

وقال: قبل شوي كنت تعطينا مواعظ يا ابو حسين!!”

ومشهد ابو حسين تحت قبة البرلمان الاردني هو خير مثال حقيقي وتجسيد رائع لمن يطالب بتطبيق شيء ويناقض فعله فوراً.

وكان البرلمان قد شهد من قبل شجار بين النائبين الأردنيين غازي الهواملة وقصي الدميسي على خلفية عدم ترشح الأخير لرئاسة انتخابات “لجنة فلسطين”.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. احمد الطوالبة يقول

    هؤلاء زعران و فاسدين و نصابيين تربوا في دائرة مخابرات علي بابا و تم تلبيسهم بدلات و تركيبهم صناعيا كنواب تسحيج و تطبيل و هذه المواقف تظهر لك التدني الاخلاقي و الاسلوب الهمجي الذي هو حقيقتهم التي اختيروا من اجلها

    و هذا المجلس يمثل علي بابا الثاني و عصاباته و لا يمثل الشعب الاردني

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.