هذا ما أقر به الملك وولي عهده.. خاشقجي و”الهذلول” يؤزمان موقف ابن سلمان وهذه تفاصيل اجتماع مطول مع “بومبيو”

1

كشف وزير الخارجية الأمريكي ، تفاصيل الاجتماع المطول الذي عقده مع العاهل السعودي بن عبدالعزيز وولي عهده ، مشيرا أن معظم اللقاء دار حول الملفات المتعلقة بحقوق الإنسان، بما فيها قضية الناشطات المحتجزات في المملكة على رأسهم وكذلك ملف خاشقجي.

ولفت “بومبيو” في حديثه للصحافيين إلى أن الملك سلمان وولي العهد، أكدا له أن جميع المسؤولين عن قتل الصحفي جمال خاشقجي سيخضعون للمحاسبة.

وقال  إنه أثار أيضا عددا من قضايا حقوق الإنسان، بينها قضية ناشطات في الدفاع عن حقوق المرأة محتجزات منذ أشهر ويتردد أن بعضهن تعرض للتعذيب.

وقتل خاشقجي، الذي كان مقربا من الأسرة الحاكمة ثم أصبح منتقدا لولي العهد، في أكتوبر في قنصلية المملكة بإسطنبول، مما أثار غضبا دوليا ودفع وزارة الخزانة الأمريكية لفرض عقوبات على 17 شخصا فضلا عن إصدار قرار في مجلس الشيوخ الأمريكي يلقي باللوم على الأمير محمد.

وقال بومبيو: “أقر الاثنان بضرورة المحاسبة. تحدثا عن العملية الجارية في بلدهما، عن عملية التحقيق والعملية القضائية الجارية… أكدا مجددا التزامهما بتحقيق الهدف، التوقعات التي حددناها لهما”.

كانت زيارة بومبيو السابقة إلى بعد أسبوعين من اختفاء خاشقجي للضغط على حليفة واشنطن الرئيسية لكشف مكان الصحفي الذي كان يكتب مقالات في صحيفة “واشنطن بوست” والذي اختفى بعد دخول القنصلية للحصول على وثائق من أجل الزواج.

وقال بومبيو: “كنت واضحا وصريحا جدا بشأن الأشياء التي لا تشعر أمريكا بالرضا عنها والتي لا يحقق الأصدقاء توقعاتنا بشأنها”.

وأضاف أنه أثار أيضا قضية الخلاف الخليجي مع قطر بعد أن قال أمس في الدوحة إن الأزمة طالت أكثر من اللازم وتهدد الوحدة الإقليمية المطلوبة لمواجهة إيران.

وتابع قائلا: “تحدثنا عن كيف يمكننا علاج الخلاف الخليجي… أعتقد أنهم يرغبون في ذلك أيضا. إنها مسألة تعتمد على توصلنا جميعا إلى طريقة لفعل ذلك معا، ولكن بالأساس، أن تتوصل هذه الدول إلى طريقة لإصلاح الأمر”.

وخلال الاجتماعين اللذين استغرقا في المجمل نحو 80 دقيقة، قال بومبيو إنه أثار قضايا تتعلق بحقوق الإنسان، بينها قضية ناشطات في حقوق المرأة احتجزتهن السلطات في الصيف الماضي واتهمتهن بالخيانة.

وجاء ذلك بعد توجيه علياء الهذلول، شقيقة إحدى الناشطات المعتقلات في لجين الهذلول، دعوة إلى بومبيو ليبحث مع المسؤولين السعوديين قضية الناشطات المحتجزات، وذلك في مقال نشرته صحيفة “نيويورك تايمز” تحت عنوان “أختي سجينة بالسعودية.. هل سيظل مايك بومبيو صامتا؟”

وقالت علياء المقيمة في بروكسل إن شقيقتها تعرضت لمخالفات جسيمة أثناء اعتقالها، بما في ذلك تهديدات بالاغتصاب والقتل من قبل المستشار السابق للديوان الملكي سعود القحطاني والذي أعفي من منصبه ضمن إطار التحقيق في قضية مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي داخل قنصلية المملكة في اسطنبول.

وكانت السعودية قد تعرضت لانتقادات على خلفية اعتقال ناشطات مدافعات عن حقوق الإنسان داخلها، وأسفرت هذه القضية عن وقوع أزمة دبلوماسية بين المملكة وكندا التي انتقدت وزيرة خارجيتها هذه التصرفات علنا.

قد يعجبك ايضا
  1. ام فطوم يقول

    حسبي الله ونعم الوكيل فيهم.. كل بلاوي ومصائب المملكه خلفها الكلاب التي تنبح كل وقت.. ابو منشار وأعوانه منهم المجرم الأكبر القحطاني ومخطط الفساد واكبر مفسد صاحبهم إلى يحركهم من أبوظبي فاسد ومفسد.. يارب أنزل عليهم عذابك عاجلا غير آجل.. يارب.. يارب.. يارب امين..

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.