داعية تونسي: هذا ما يريده “ابن سلمان” من إقامة حفلات “المجون والعهر” في الدرعية

0

أكد الداعية التونسي بشير بن حسن بأن ولي العهد السعودي يحاول خلال احتفالات “المجون والعهر” التي أقيمت في خلال الأيام الماضية تزامنا مع استضافة المملكة لسباق “الفورميلا إي” التنصل من الوهابية باعتبار “الدرعية” مسقط رأس الشيخ محمد بن عبد الوهاب.

وقال “ابن حسن” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” رصدتها “وطن”:” الدرعية حيث كانت حفلة المجون والعهر هي مسقط رأس محمد بن عبد الوهاب و الرسالة واضحة من بن سلمان أنه يتنصل من “الوهابية ” بزعمه”.

وكانت حالة من الغضب قد سادت مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية إثر انتشار مشاهد رقص مختلط وطرب وموسيقى صاخبة، بمدينة “الدرعية” القريبة من العاصمة ، ضمن مهرجان افتتاح مسابقات “فورميلا الدرعية”.

ودشن الغاضبون من احتفالات الدرعية، وسم “#سعوديون_نرفض_الانحلال”، الذي تصدر قائمة الموضوعات الرائجة في السعودية على “تويتر”، يوم السبت الماضي.

وأبدى الناشطون السعوديون غضبهم الشديد، من إحياء الحفلات الصاخبة، موضحين أن التقدم والرقي لا يتحقق بالاختلاط، كما ذكر آخرون أن “الدرعية” مدينة تراثية وواجهة للسعودية أمام كافة دول العالم.  

https://twitter.com/msnz_/status/1073866481815969792
https://twitter.com/RidingForeigner/status/1073850180015816704?ref_src=twsrc%5Etfw%7Ctwcamp%5Etweetembed&ref_url=https%3A%2F%2Ftwitter.com%2Fridingforeigner%2Fstatus%2F1073850180015816704

ويقود ولي العهد السعودي “” ما يسميه “انفتاحا” داخل المجتمع السعودي لـ”التحرر من القيود الدينية والاجتماعية”، بما يتماشى مع النمط الغربي، ويقلل من سطوة رجال الدين داخل المملكة المعروفة بأنها قبلة العالم السني.

وتمثلت أبرز مظاهر هذا الانفتاح، الذي يقابل بمعارضة شديدة من الأوساط المحافظة، في السماح بإقامة الحفلات الغنائية، وقيادة المرأة للسيارة، وافتتاح دور السينما.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More